وفاة حكم نهائي مونديال 1994 عن 65 عاماً

توفي حكم نهائي مونديال الولايات المتحدة 1994 المجري ساندور بول عن 65 عاماً، بحسب ما أعلن الاتحاد الوطني لكرة القدم اليوم، من دون تحديد أسباب الوفاة. وقاد بول أيضاً نهائي مسابقة دوري الأبطال في عام 1997 واختير أفضل حكم في العالم أربع مرات توالياً بين 1994 و1997 من قبل الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم.

وبدأ بول الذي وصفه الاتحاد المجري للعبة بأنه "موهوب جداً" مسيرته مع الصافرة في عام 1984. وحكّم المجري نهائي مونديال الولايات المتحدة عام 1994 بين البرازيل وإيطاليا في لوس أنجليس، وانتهى بفوز منتخب "راقصي السامبا" على "سكوادرا أتسورا" بركلات الترجيح 3-2 بعد التعادل السلبي في الوقتين الاصلي والاضافي.

كما قاد نهائي دوري الأبطال عام 1997 بين بوروسيا دورتموند الالماني ويوفنتوس الإيطالي، انتهى بفوز فريق "الاصفر والأسود" بنتيجة 3-1 واحراز لقبه الاول في المسابقة القارية. وبحسب بيان الاتحاد، شغل بول مؤخراً منصب نائب رئيس لجنة التحكيم. وكان بول صرّح في عام 2014 خلال مقابلة مع قناة "نمزيتي سبورت" عبر الإنترنت أن مهمة الحكم هي "الترفيه عن المتفرج قدر الإمكان". ونُقل عنه قوله "بالنسبة لحكم، ما يبعث الارتياح هو عندما يشعر انه قادر على جعل المباراة أفضل بفضل قراراته"، مضيفاً أن فقط من يتخلى عن غروره بامكانهم أن يصبحوا حكاماً.

طباعة