يسعى إلى استعادة ذكريات 1995

النصر يهدد بيروزي بـ «قناص آسيا» لبلوغ نهائي الأبطال اليوم

حمد الله سجل هدف الفوز للنصر في ثمن النهائي أمام التعاون. أ.ف.ب

يطمح النصر السعودي إلى مواصلة مشواره نحو أول لقب في تاريخه بدوري أبطال آسيا في كرة القدم، عندما يلاقي بيروزي الإيراني اليوم ضمن نصف النهائي، في البطولة المجمعة المقامة بالدوحة. وتأهل النصر، وصيف 1995، لهذا الدور للمرة الأولى في البطولة بنظامها الجديد المعتمد منذ 2003، بعد تصدره مجموعته في الدور الأول، ثم تخطيه مواطنيه: التعاون (1-صفر)، والأهلي (2-صفر)، في ثمن النهائي وربع النهائي توالياً.

ويراهن النصر على هداف أبطال آسيا الموسم الحالي، ونجم الفريق الأبرز، المغربي عبدالرزاق حمد الله، صاحب هدف الفوز في لقاء ثمن النهائي أمام التعاون السعودي. ويأمل حمدالله، البالغ 29 عاماً، والذي يستمر غيابه عن المنتخب المغربي، في تأمين صدارته لقائمة الهدافين التي يتربع عليها برصيد ستة أهداف.

وقال مدربه البرتغالي، روي فيتوريا، الذي سيعتمد على الأرجح على الأسماء نفسها، التي شاركت في المباراة الماضية: «أظهر فريقنا ذهنية عالية، وتركيزاً كبيراً والتزاماً، وهذا ما سنكمل عليه». وتابع: «إذا كنتم تعتقدون أننا في ضغط فهذا ما نريده.. لا يمكن أن تؤثر الضغوط فينا، لأننا فريق بطل ولدينا الرغبة في الفوز فقط».

أما بيروزي وصيف 2018، فتصدر مجموعته أيضاً، قبل تفوقه على السد في الوقت القاتل (1-صفر)، ثم باختاكور الأوزبكي (2-صفر). وفاجأ بيروزي الجميع بمستواه المتصاعد في البطولة بعد استئنافها، فهو لم يتلقَّ سوى خسارة واحدة مع هدف وحيد في شباكه من نقطة الجزاء. ويعتمد الفريق على الدفاع المنظم والكرات العرضية، التي يجيدها لاعبوه بفضل طول قامتهم. وقال لاعب وسطه، العراقي بشار رسن: «نسعى لمواصلة مشوارنا بنجاح في البطولة. الجهاز الفني المشرف على فريقنا رصد بالتأكيد فريق النصر لتحليل نقاط القوة والضعف لديهم، من أجل الاستعداد الأمثل لتلك المواجهة». ومن بين لاعبي الفريقين، سجل رسن الرقم الأعلى من التمريرات الناجحة في نصف ملعب الفريق المقابل، بمجموع 246 تمريرة. ويشهد خط الوسط مبارزة بين الشاب المتألق خالد الغنام (19 عاماً)، الذي لم يكن قد ولد بَعْدُ، عندما شارك النصر في كأس العالم للأندية 2000، ومخضرم بيروزي على الجناح الأيسر وحيد أميري (32 عاماً)، الذي كان ضمن التشكيلة التي بلغت نصف نهائي نسخة 2017، وخسرت أمام الهلال السعودي. وسجل الغنام أعلى رقم من المراوغات الناجحة بين لاعبي الفريقين (19).


- حمد الله يسعى إلى تعزيز صدارته لهدافي أبطال آسيا بستة أهداف.

 

طباعة