فيردر بريمن يبحث إضافة بند للأزمات في عقود لاعبيه الجدد

 بدأ نادي فيردر بريمن الألماني لكرة القدم بحث إمكانية إضافة ما يسمى ببند الأزمات في عقود لاعبيه الجدد، والذي يقضي بتنازل اللاعبين عن نسبة من الرواتب في حالة وقوع أزمة غير متوقعة مثل جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقال فرانك بومان المدير الإداري لفيردر بريمن في تصريحات نشرتها صحيفة "فيسر كورير" اليوم الأربعاء، إن الإدارة القانونية بالنادي تعمل على قضية إضافة البند الذي يقضي بتقليص نسبة 20 % من رواتب اللاعبين  لفترة زمنية محددة في حالة الأزمات.

وأضاف بومان :"هناك جهود لإضافة مثل هذا البند من أجل تخفيف المخاطر المالية في حالة وقوع حدث غير متوقع. وأفترض أننا سندرج هذا البند في عقود جميع اللاعبين."

واستفاد بريمن من قرض حكومي عقب أزمة كورونا، وقد جرى تقليص عدد ساعات العمل لبعض الموظفين في النادي، كما تنازل اللاعبون عن نسبة من رواتبهم، لم يجر الكشف عنها.

وقال بومان إنه يتوقع صدور توصية من رابطة الدوري الألماني، لأن الأمر يتعلق بالجوانب المالية بين الأندية واللاعبين.

ولدى سؤاله عما يمكن أن يحدث في حالة رغبة بريمن في ضم لاعب معين، في حين أن اللاعب ليس مستعدا لتوقيع عقد يتضمن هذا البند، قال بومان إنه سيكون هناك بعض المرونة فيما يتعلق بنسبة الخصم من الرواتب.

وقال بومان :"سيجرى تقليص راتب لاعب بنسبة 10 %، بينما يجرى تقليص لاعب آخر بنسبة 20 %. سنرى ما يحدث.

طباعة