إيران تخطط للإطاحة بالثوّار الحمر

يسعى المنتخب الايراني المتجدد الى تحقيق فوزه الثاني عندما يلتقي نظيره الكوري الشمالي اليوم في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة من بطولة كأس اسيا 2011 المقامة حاليا في الدوحة. وكان المنتخب الايراني الذي يضم في صفوفه وجوها جديدة واعدة قلب تخلفه أمام العراق حامل اللقب صفر-1 الى فوز مستحق 2-.1 وقدم المنتخب الايراني اداء لافتا في مواجهة العراق وأثبت لاعبوه الشبان بقيادة القائد المخضرم جواد نيكونام أنهم متعطشون للذهاب بعيدا في البطولة، وأظهروا قوة معنوية كبيرة للعودة في المباراة والخروج فائزين. ويؤكد نيكونام الذي يلعب في صفوف اوساسونا الاسباني «واثق اكثر من أي وقت مضى بقدرتنا على إحراز اللقب وكسر النحس الذي لازمنا على مدى 35 عاما». وكان المنتخب الايراني اهدر فرصة التأهل الى نهائيات مونديال جنوب افريقيا 2010 الصيف الماضي، لكن نيكونام يؤكد أن لاعبي الفريق مصممون على تعويض خيبة الامل تلك خلال البطولة القارية الحالية وإحراز اللقب للمرة الرابعة والانفراد بالرقم القياسي الذي يتقاسمه المنتخب الايراني مع نظيريه الياباني والسعودي. وفي المقابل، لم يقدم المنتخب الكوري الشمالي الذي كان احد ممثلي اسيا في نهائيات جنوب افريقيا ،2010 اداء جيدا ضد نظيره الاماراتي الذي تفوق عليه معظم فترات المباراة وكان يستحق الخروج فائزا. وتشارك كوريا الشمالية في البطولة القارية للمرة الثالثة .

طباعة