«الشياطين» و«المدفعجية» يــشددان الخناق على تشلسي

مانشستر اكتسح ويغان بخماسية نظيفة. أ.ب

واصل مانشستر يونايتد، حامل اللقب، وارسنال الثالث، تشديد الخناق على تشلسي المتصدر بفوزيهما الكبيرين الأول على ضيفه ويغان الخامس عشر 5-صفر، والثاني على مضيفه بورتسموث صاحب المركز الأخير 4-1 أول من أمس، في ختام المرحلة الـ20 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم. ورفع مانشستر يونايتد رصيده الى 43 نقطة وارسنال إلى 41 نقطة مقابل 45 لتشلسي الذي كان حقق فوزاً بشق النفس على ضيفه وجاره فولهام 2-1 الاثنين في افتتاح المرحلة. ويملك ارسنال مباراة مؤجلة من المرحلة الثانية مع بولتون سيخوضها الأربعاء المقبل.

وفي المباراة الأولى على استاد «اولدترافورد»، اكرم مانشستر يونايتد وفادة ويغان بخماسية نظيفة. وفرض الشياطين الحمر افضليتهم منذ البداية واهدروا كماً كبيراً من الفرص ابرزها تسديدة لواين روني من داخل المنطقة بعد مجهود فردي رائع ردها القائم الأيسر للحارس كريس كيركلاند. ونجح روني في منح التقدم لمانشستر يونايتد في الدقيقة 28 عندما استغل كرة عرضية من الجهة اليمنى من البرازيلي رافائيل دا سيلفا فتابعها داخل المرمى رافعاً رصيده الى 14 هدفاً هذا الموسم ولحق بالعاجي ديدييه دروغبا (تشلسي) وجيرمان ديفو (توتنهام) الى صدارة لائحة الهدافين. وعزز كاريك بهدف ثانٍ اثر تلقيه كرة عرضية من الإكوادوري لويس انطونيو فالنسيا سددها بيمناه من داخل المنطقة على يسار الحارس كيركلاند، قبل ان يختم دا سيلفا مهرجان الشوط الأول بهدف ثالث اثر تلقيه كرة من كاريك عند حافة المنطقة فسددها بيسراه على يسار كيركلاند (45). وواصل اصحاب الأرض ضغطهم في الشوط الثاني واضاف البلغاري ديميتار برباتوف الهدف الرابع عندما استغل كرة عرضية من فالنسيا فتابعها من مسافة قريبة داخل مرمى الحارس البديل مايكل بوليت (50)، ثم سجل فالنسيا الهدف الخامس في الدقيقة 75 اثر تلقيه كرة بينية رائعة من روني فتوغل داخل المنطقة وتابعها ساقطة داخل المرمى. وفي الثانية على استاد «فريتون بارك»، عمق ارسنال جراح مضيفه بورتسموث وألحق به خسارة مذلة 4-.1 وهو الفوز الثالث على التوالي لأرسنال والـ13 هذا الموسم، فيما مني بورتسموث بخسارته الـ13 هذا الموسم. ولم يتأخر الفريق اللندني الذي خاض المباراة في غياب قائده وصانع ألعابه الدولي الإسباني فرانسيسك فابريغاس بسبب بالإصابة، في افتتاح التسجيل وتحديداً في الدقيقة 28 عندما حصل على ركلة حرة انبرى لها الدولي الكرواتي ادواردو دا سيلفا لكنها ارتطمت بقدم المدافع الفرنسي الجنسية المغربي الأصل يونس قابول وخدعت الحارس البوسني اسمير بيغوفيتش.

وعزز ارسنال تقدمه بهدف ثان اثر هجمة منسقة تبادل من خلالها اكثر من لاعب الكرة قبل ان يهيئها الويلزي ارون رامسي الى الفرنسي سمير نصري داخل المنطقة فسددها بيمناه على يمين الحارس بيغوفيتش (42). وتابع ارسنال افضليته في الشوط الثاني واضاف هدفاً ثالثاً حمل توقيع رامسي بعد مجهود فردي رائع تلاعب من خلاله بأكثر من لاعب قبل ان يسدد كرة قوية بيسراه من خارج المنطقة سكنت الزاوية اليسرى للحارس بيغوفيتش (69)، وقلص المدافع الدولي الجزائري ندير بلحاج الفارق في الدقيقة 74 مستغلاً كرة عرضية داخل المنطقة سددها من نقطة الجزاء على يسار الحارس الإسباني مانويل المونيا، قبل ان يعيد لاعب الوسط الدولي الكاميروني الكسندر سونغ الفارق الى سابق عهده بتسجيله الهدف الرابع بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من نصري (81).
طباعة