برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    صدور مذكرة اعتقال بحق مرشحة رئاسية في نيكاراغوا

    كريستيانا تشامورو رهن الإقامة الجبرية. أرشيفية

    صدر أمر بالقبض على المعارضة البارزة في نيكاراغوا، كريستيانا تشامورو، أول من أمس، بعد يوم من إعلانها أنها ستترشح للرئاسة.

    واتُّهمت ابنة الرئيسة السابقة، فيوليتا تشامورو، بـ«غسل الأموال»، كما وافقت محكمة في العاصمة ماناغوا على طلب من مكتب المدعي العام يمنع تشامورو من شغل منصب عام ومن مغادرة البلاد، وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام محلية نقلاً عن إشعار من القضاء.

    وقال شقيقها، الصحافي كارلوس تشامورو، إن «شرطة مكافحة الشغب» فتشت منزل المرشحة الرئاسية لمدة خمس ساعات، وتركتها أخيراً قيد الإقامة الجبرية، وقال في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «لايزال منزلها محتلاً من قبل الشرطة».

    وقبل أقل من أسبوعين، قالت وزارة الداخلية في نيكاراغوا إنها بدأت تحقيقاً في غسل الأموال مع كريستيانا تشامورو، لمخالفات مزعومة بين عامَي 2015 و2019 في الإدارة المالية لمؤسسة تحمل اسم والدتها.

    طباعة