بعد أيام من الأمطار الغزيرة

أحداث وصور.. مقتل شخص وإجلاء الآلاف إثر اجتياح الفيضانات منطقتين في الفلبين

صورة

أعلنت السلطات الفلبينية، أمس الأربعاء، أن شخصاً واحداً لقي حتفه وتم إجلاء الآلاف، بعد أن اجتاحت الفيضانات منطقتين في البلاد.

وأفادت السلطات بأنه تم إجلاء آلاف العائلات في جزيرة لوزون الرئيسة بسبب العاصفة الاستوائية «ساودل»، المعروفة محلياً باسم «بيبيتو».

وقد تضرر نحو 35 ألف أسرة من الفيضانات العارمة، بعد أيام من الأمطار الغزيرة في مينداناو، جنوب الفلبين.

وقال مكتب الدفاع المدني إن «ساودل»، وهي العاصفة الـ16 التي تجتاح البلاد هذا العام، تسببت في إجلاء 4790 أسرة في جنوب لوزون، معظمها من إقليم كويزون.

كما اضطرت مئات الأُسر في المناطق الساحلية والجبلية، شمال ووسط لوزون، إلى مغادرة المنازل بسبب الرياح العاتية والأمطار الغزيرة.

وقالت الشرطة المحلية إن هناك 1000 مركبة تقطعت بها السبل على طول الطريق السريع الوطني، بالقرب من لوبيز في كويزون، صباح أمس.

وأفاد مكتب الأرصاد الجوية الحكومي بأن «ساودل» اشتدت مع تحركها عبر بحر الصين الجنوبي، ومن المتوقع أن تغادر الفلبين اليوم الخميس.

وعثر رجال الإنقاذ في مدينة ماكيلالا في كوتوباتو، أول من أمس، على جثة رجل (‏33 عاماً)، بعد ساعات من تعرّضه للجرف بسبب التيارات القوية.

• «ساودل» هي العاصفة الـ16 التي تجتاح البلاد هذا العام، وتسببت في إجلاء 4790 أسرة في جنوب لوزون، معظمها من إقليم كويزون.

طباعة