العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    القيمة السوقية للشركات المدرجة وصلت إلى 1.359 تريليون درهم

    الأسهم المحلية تربح 23 مليار درهم في أسبوع

    المؤشر العام لسوق دبي المالي أغلق أمس مرتفعاً بنسبة 0.37%. أرشيفية

    حققت الأسهم المدرجة في أسواق المال المحلية، مكاسب أسبوعية بقيمة 23 مليار درهم، لتصل القيمة السوقية للشركات المدرجة بنهاية جلسة أمس، إلى تريليون و359.8 مليار درهم في واحدة من أفضل المستويات التي سجلتها على الإطلاق.

    وعلى مدار خمس جلسات خلال الأسبوع الماضي، ورغم الزيادة الملحوظة في القيمة السوقية، سجل المؤشر العام لسوق دبي المالي ارتفاعاً طفيفاً بنحو 18 نقطة تعادل نسبة 0.6% تقريباً، فيما ارتفع نظيره في سوق أبوظبي للأوراق المالية خلال الأسبوع بنحو 110 نقاط تعادل 1.7%. وسجلت السيولة المتداول بها في السوقين أكثر من ثمانية مليارات درهم على مدار تعاملات الأسبوع الماضي.

    أداء مشابه

    وتعقيباً، قال الخبير في أسواق المال من شركة «بي إتش مباشر» للخدمات المالية، جمال عجاج، إن «أداء أسواق المال المحلية خلال الأسبوع الماضي، جاء مشابهاً إلى حد كبير ما كان عليه الأسبوع السابق عليه، من حيث ارتفاعات بعض الأسهم وانخفاضات لأخرى تأثراً بوجود أخبار معينة، وأحياناً شائعات مثل تلك التي سادت بشأن شركة (داماك)، ما أثر سلباً في السهم، وبقية الأسهم الأخرى في سوق دبي المالي خلال جلسة أمس».

    وأضاف عجاج: «مع ذلك لايزال قطاع المصارف يستحوذ على اهتمام المستثمرين، بجانب استمرار الصفقات الكبيرة التي تتم في سوق أبوظبي للأوراق المالية على بعض الأسهم المنتقاة، مثل سهم المؤسسة العالمية»، مشيراً إلى أن بعض جلسات الأسبوع شهدت أيضاً ارتفاع أسهم كانت تغيب عن اهتمام المستثمرين مثل سهم «أبوظبي للفنادق».

    تفاوت سعري

    وأوضح عجاج أن «الأسبوع شهد أيضاً تفاوت سعري لأسهم البنوك المدرجة في السوقين، إذ راوحت ما بين ارتفاع وانخفاض، خصوصاً في سوق دبي المالي»، لافتاً إلى أن مستويات السيولة لاتزال قوية في سوق أبوظبي، عكس الحال في «دبي المالي»، الذي تسجل فيه السيولة مستويات لحد ما متراجعة.

    «دبي المالي»

    وخلال جلسة أمس، منفردة، أغلق المؤشر العام لسوق دبي المالي مرتفعاً بنسبة 0.37% عند مستوى 2842 نقطة، بتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 245 مليون درهم.

    وارتفعت أسهم 11 شركة من أصل 29 شركة تم تداولها، بينما انخفضت أسهم 13 شركة، وبقيت خمس شركات على ثبات.

    «سوق أبوظبي»

    من جهته، ارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية بواقع نقطتين، مغلقاً عند مستوى 6716 نقطة، وسط تداولات بلغت قيمتها الإجمالية 1.460 مليار درهم.

    وارتفعت أسهم 13 شركة من أصل 38 شركة تم تداولها، في حين انخفضت أسهم 18 شركة، وبقيت سبع شركات دون تغيير.

    • السيولة المتداول في السوقين سجلت ثمانية مليارات درهم، على مدار تعاملات الأسبوع الماضي.

    • قطاع المصارف لايزال يستحوذ على اهتمام المستثمرين.

    طباعة