السيولة تعود إلى مستوياتها في الأسابيع الماضية

أسواق المال.. أداء أسبوعي متماسك مدعوم بثقة المستثمرين والصناديق

صورة

تباينت إغلاقات أسواق المال المحلية في جلسة نهاية الأسبوع، أمس الخميس، إذ ارتفع المؤشر العام لسوق دبي المالي بنسبة 0.64%، في وقت تراجع فيه نظيره في سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0.5%.

وسجل مجمل الأداء الأسبوعي تراجعاً بنسبة طفيفة بلغت 22 نقطة في «دبي المالي»، وتسع نقاط في «أبوظبي للأوراق المالية» مقارنة بإغلاق الأسبوع السابق عليه.

وأكد محللان ماليان أن المستثمرين نجحوا في استيعاب «الإغلاقات» التي أعلنتها بعض الدول تخوفاً من انتشار سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد، فتماسكت المؤشرات، وعادت السيولة إلى مستويات الأسابيع الماضية، وهو أمر يؤكد ثقة المستثمرين والصناديق.

تماسك المؤشرات

وقال المدير في شركة الأنصاري للخدمات المالية، عبدالقادر شعث، إن أسواق المال المحلية شهدت ارتفاعات متتالية على مدار شهرين، عادت فيها الثقة والسيولة والزخم، إلى أن تأثرت سلباً بأخبار «الإغلاقات» التي أعلنتها بعض الدول تخوفاً من انتشار سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، مؤكداً أن المستثمرين نجحوا في استيعاب الأمر، فتماسكت المؤشرات، وعادت السيولة إلى مستويات الأسابيع الماضية.

ولفت شعث إلى أن عمليات التراجع التي جاءت بسيطة في مجملها، تؤكد أن تصحيح ارتفاعات الأسعار المتواصلة جاء معقولاً، وظلت الصناديق والأفراد يقومون بالشراء وضخ السيولة.

أداء جيد

من جانبه، قال الخبير في أسواق المال، عميد كنعان، إن الأداء الأسبوعي في مجمله جيد، لاسيما في سوق دبي المالي الذي شهد شراءً مؤسسياً أجنبياً، خصوصاً على الأسهم القيادية، ما أسس لطفرة سعرية في أسواق الدولة.

وأكد أن السوقين استوعبا أخبار عودة «الإغلاقات» بسرعة شديدة، لتعاود المؤشرات الارتفاع والأداء الجيد، وهو أمر يؤكد ثقة المستثمرين والصناديق.

بيانات السوقين

وبحسب بيانات السوقين، فقد أغلق سوق دبي المالي خلال جلسة أمس، مرتفعاً بنسبة 0.64% عند مستوى 2528 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 209 ملايين درهم.

أما أسبوعياً، فقد انخفض مؤشر السوق بمقدار 22 نقطة تعادل نسبة 0.9%، مقارنة بإقفاله يوم الخميس 17 ديسمبر 2020.

وفي جلسة تداول أمس، ارتفعت أسهم 14 شركة من أصل 32 شركة تم تداول أسهمها، بينما انخفضت أسهم 12 شركة، وبقيت أسهم ست شركات على ثبات.

بدوره، أقفل سهم «شركة إعمار العقارية» مرتفعاً بنحو 2% عند 3.58 دراهم، وبتداولات قاربت 20 مليون سهم، بينما ارتفع سهم «داماك» بنسبة 0.7% عند 1.42 درهم بتداولات قاربت 12 مليون سهم.

وارتفع سهم «دبي الإسلامي» بنسبة 0.6% عند 4.68 دراهم وبتداولات قاربت ثمانية ملايين سهم، بينما انخفض سهم «جي إف إتش» بنسبة 0.2% عند 0.591 درهم، وبتداولات جاوزت سبعة ملايين سهم.

أما أكثر الأسهم تداولاً، فكان سهم «الاتحاد العقارية» الذي انخفض بنسبة 0.4% عند 0.28 درهم، وبتداولات جاوزت 50 مليون سهم.

«أبوظبي للأوراق المالية»

وفي سوق العاصمة، أنهى المؤشر العام التعاملات منخفضاً بنسبة 0.32% عند مستوى 5126 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 385 مليون درهم.

وعلى مستوى الأداء الأسبوعي، فقد انخفض المؤشر بمقدار تسع نقاط تعادل نسبة 0.2% مقارنة بإقفاله يوم الخميس السابق.

بدوره، أقفل سهم «أبوظبي الأول» منخفضاً بنسبة 0.5% عند 13.2 درهماً، بتداولات جاوزت سبعة ملايين سهم، بينما انخفض سهم «أدنوك للتوزيع» بنسبة 2% عند 3.82 دراهم بتداولات جاوزت 12 مليون سهم.

كما انخفض سهم «إشراق للاستثمار» بنسبة 2.2% عند 0.31 درهم بتداولات قاربت 15 مليون سهم.

طباعة