تداولات مليارية في أسواق المال الإماراتية ترفع مكاسبها إلى 16 مليار درهم

شهدت أسواق المال الإماراتية نشاطا كبيرا في اليوم الأول من تعاملاتها، بعد انتهاء إجازة اليوم الوطني وقفزت المؤشرات العامة إلى مستويات جديدة وسط ارتفاع حجم السيولة المتدفقة إلى قاعات التداول والتي تجاوزت قيمتها مليار درهم.

ومع ارتفاع وتيرة النشاط في الأسواق بلغت مكاسب القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة نحو 16 مليار درهم في ختام التعاملات التي وصل فيها عدد الأسهم المتداولة 627 مليون سهم نفذت من خلال9239 صفقة.

وواصلت شريحة من الأسهم القيادية المدرجة ضمن قطاعي العقار والبنوك تقديم الدعم للمؤشرات العامة، إضافة إلى بعض الأسهم الأخرى التي انضمت إلى قائمة الرابحين ما عزز من مكاسب الأسواق المالية.

وكان المؤشر العام لسوق دبي المالي، ارتفع بنسبة 2.57 % بالغا مستوى 2481 نقطة وهو أعلى مستوى له منذ أشهر عدة، كما صعد المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية إلى حاجز 5033 نقطة بزيادة نسبتها 1.38 % مقارنة مع الجلسة التي سبقت إجازة اليوم الوطني.

وحافظ سهم إعمار العقارية على نشاطه مرتفعا إلى مستوى 3.44 دراهم، إضافة إلى سهم إعمار للتطوير 2.86 درهم، فيما قفز سهم داماك الى 1.31 درهم.

وفي قطاع البنوك صعد سهم بنك دبي الإسلامي إلى 4.58 درهم ، فيما ارتفع سهم أرامكس إلى 4.08 دراهم، ودبي للاستثمار 1.31 درهم.

وفي سوق أبوظبي، ارتفع سهم بنك أبوظبي الأول إلى 12.90 درهم في طريقه على ما يبدو لاختراق حاجز 13 درهما، في حين صعد سهم بنك أبوظبي التجاري إلى 6.09 دراهم، فيما ارتفع سهم أبوظبي للطاقة إلى 1.54 درهم ورأس الخيمة للسيراميك إلى 1.45 درهم.

طباعة