الأسهم المحلية تكسب 2.7 مليار درهم

المؤشر العام لسوق دبي جاوز مستوى 2400 نقطة. أرشيفية

حافظت أسواق المال الإماراتية، أمس، على مسيرة صعودها الأخضر وسط تسجيل مؤشراتها قفزات جديدة، ما زاد من مكاسبها وجعلها الوجهة المفضلة للمستثمرين من داخل الدولة وخارجها، سعياً وراء تحقيق أكبر قدر ممكن من المكاسب خلال فترة قصيرة.

وخلال اليوم قبل الأخير من تعاملاتها الأسبوعية، أضافت القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة نحو 2.7 مليار درهم إلى خزينة مكاسبها، وذلك وفقاً لما أظهرته الإحصاءات الصادرة عن الأسواق في ختام الجلسة.

وفي ظل الارتفاع المتواصل لقطاعَي العقار والبنوك، تسابق المستثمرون للتداول على بعض أسهم شركات القطاعين، ما عزز من ربحيتهما، الأمر الذي انعكس إيجاباً على المؤشرات العامة لسوقَي أبوظبي ودبي الماليين.

وكان المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية ارتفع بنسبة 0.85%، بالغاً مستوى 4989 نقطة، مقترباً بذلك من اختراق حاجز 5000 نقطة بسهولة، في حين تجاوز المؤشر العام لسوق دبي المالي مستوى 2400 نقطة، وأغلق عند 2413 نقطة، بزيادة نسبتها 0.57% مقارنة باليوم السابق.

وواصل سهم «إعمار العقارية» تألقه لليوم الرابع على التوالي، قافزاً إلى مستوى 3.27 دراهم، إضافة إلى سهم «إعمار للتطوير» 2.75 درهم و«إعمار مولز» 1.91 درهم.

وفي قطاع البنوك حافظ سهم بنك الإمارات دبي الوطني على مستواه السابق، في حين صعد سهم بنك دبي الإسلامي إلى 4.44 دراهم.

ولم يختلف الوضع في سوق أبوظبي، حيث ارتفع سهم بنك أبوظبي الأول إلى 12.86 درهماً، ومصرف أبوظبي الإسلامي إلى 4.70 دراهم، وبنك أبوظبي التجاري 6.10 دراهم.

وعلى مستوى السيولة، بلغت قيمة الصفقات المبرمة في سوقَي أبوظبي ودبي الماليين، نحو 880 مليون درهم، وعدد الأسهم المتداولة 542 مليون سهم نفذت من خلال 9398 صفقة.


880

مليون درهم قيمة الصفقات المبرمة في سوقَي أبوظبي ودبي الماليين.

طباعة