«دبي للمجوهرات» تتوقع حركة نشطة في أكتوبر مدعومة باعتدال الطقس و«ديوالي»

عروض مفاجآت صيف دبي ترفع مبيعات الذهب بنسبة 30%

صورة

كشفت مجموعة دبي للذهب والمجوهرات، أن عروض مفاجآت صيف دبي أسهمت في رفع مبيعات المشغولات الذهبية بنسب تصل إلى 30% مقارنة بالفترات العادية، بدعم من التخفيضات وعروض الهدايا والسحوبات المطروحة.

وأوضحت لـ«الإمارات اليوم» أن منافذ البيع داخل مراكز التسوق استأثرت بالحصص الكبرى من المبيعات خلال مفاجآت صيف دبي، في الفترة الممتدة من الأسبوع الثاني من يوليو وحتى نهاية أغسطس 2020، متوقعة ارتفاعاً في المبيعات خلال أكتوبر المقبل مع الموسم السياحي الشتوي، واستعداد المتعاملين من جنسيات آسيوية للاحتفال بمهرجان الأضواء «ديوالي» الذي يحتفل به بالإقبال على شراء الذهب.

«صيف دبي»

وتفصيلاً، قال رئيس مجلس إدارة مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي، توحيد عبدالله، إن عروض مفاجآت صيف دبي نجحت في رفع مبيعات المشغولات الذهبية بنسب تصل إلى 30% منذ انطلاقها في الأسبوع الثاني من يوليو وحتى نهاية أغسطس 2020، مقارنة بالفترة العادية. وأضاف لـ«الإمارات اليوم» أن النسب الكبرى من المبيعات تركزت في منافذ البيع الموجودة في مراكز التسوق، التي استفادت بشكل كبير من زخم إقبال المستهلكين على المولات التجارية خلال فترة فعاليات مفاجآت صيف دبي. وأكد أن «مجموعة الذهب والمجوهرات» طرحت عدداً من العروض الترويجية، وسحوبات الهدايا، ما ساعد على تحفيز المبيعات خلال مفاجآت صيف دبي، وذلك ضمن خصومات كبرى على رسوم «المصنعية» تصل إلى 75% على مجموعة مختارة من الذهب والمجوهرات، إضافة إلى حملة خلال فترة عيد الأضحى، أتاحت الاستفادة من عدم وجود رسوم «مصنعية» على المجوهرات من عيار 18 و21 و22 قيراطاً في متاجر مختارة.

عروض المجموعة

وذكر عبدالله أن عروض المجموعة التي طرحت من خلال أعضائها من الشركات المشاركة، شملت فرصة الحصول على مجوهرات ثمينة، كهدايا، عند شراء ألماس ومجوهرات ثمينة، لافتاً إلى أن العرض كان يسري في بعض المتاجر عند إنفاق 1000 درهم. وأشار كذلك إلى عروض تضمنت خصومات تصل إلى 75% على المجوهرات المرصّعة بألماس ولؤلؤ، في ما تضمنت حملات أخرى، الحصول على قطعة مجاناً عند شراء واحدة، وذلك على مجموعة مختارة من اللؤلؤ والألماس.

عروض مستقبلية

.وأكد عبدالله أن عودة الرحلات الجوية لعدد كبير من الدول، أسهمت في عودة تدريجية للسياح للأسواق المحلية، ما دعم تحسّن المبيعات، متوقعاً أن تشهد مبيعات المشغولات الذهبية والمجوهرات، تحسناً بنسب أكبر خلال أكتوبر المقبل، الذي يشهد في المعتاد زيادة في حركة الأفواج السياحية، مع بداية اعتدال الطقس، وتحسن درجات الحرارة، ما يحفز المزيد من السياح على التسوق من متاجر الأسواق المفتوحة. وقال إن لدى المجموعة خططاً بالتنسيق مع جهات محلية لطرح عروض وحملات ترويجية خلال الفترة المقبلة، من ضمنها عرض ينتظر طرحه مع نهاية أكتوبر المقبل، مع بدء احتفال المقيمين والسياح من جنسيات آسيوية بـ«مهرجان الأضواء» المعروف بـ«يوم ديوالي»، والذي يحتفل به بشراء الذهب سواء من المشغولات الذهبية أو العملات.

وتوقّع عبدالله أن تشهد تلك الفترة معدلات إقبال كبيرة على شراء الذهب، لا سيما بعدما شهدت الأسواق متغيرات ناجمة عن تداعيات جائحة «كوفيد-19» التي أثبتت جدوى الادخار والاستثمار في الذهب، وهو ما أدى بدوره إلى تغير كبير في سلوك المتسوقين الذين أصبحوا أكثر توجهاً لشراء السبائك والعملات الذهبية.


160 منفذ بيع

أفاد رئيس مجلس إدارة مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي، توحيد عبدالله، بأن عدد منافذ البيع التابعة لشركات أعضاء في المجموعة ومشاركة في العروض جاوز 160 منفذ بيع، تمثل نسبة كبيرة من إجمالي منافذ بيع تجارة الذهب والمجوهرات في دبي، مؤكداً أن منافذ البيع في الأسواق التقليدية الخارجية مثل سوق الذهب القديم، شهدت تحسناً بنسب أقل في المبيعات خلال الحملات، مقارنة بمنافذ البيع في مراكز التسوق والمولات التجارية، لظروف تتعلق بالطقس في هذا الوقت من العام.

العروض الترويجية وسحوبات الهدايا ساعدتا على تحفيز المبيعات.

طباعة