757.4 مليون درهم مكاسب سوقية في أسبوع

    مشتريات الأفراد تصعد بـ «دبي المالي» و«أبوظبي للأوراق المالية»

    مؤشر سوق دبي ارتفع 0.1% خلال تعاملات الأسبوع الماضي. أرشيفية

    ارتفع مؤشرا سوق دبي المالي وأبوظبي للأوراق المالية 0.1% لكل منهما، الأسبوع الماضي، بدعم من مشتريات الأفراد، في الوقت الذي اتجهت فيه المؤسسات نحو البيع في السوق، فيما بلغت مكاسب السوقين نحو 757.4 مليون درهم.

    وحقق مؤشر سوق دبي المالي ارتفاعاً قدره 0.1% خلال تعاملات الأسبوع الماضي، مغلقاً على 2701.48 نقطة، حيث ربح رأسماله السوقي أكثر من 545 مليون درهم.

    وشهدت معظم القطاعات ارتفاعاً بقيادة قطاع السلع الاستهلاكية والكمالية الذي ارتفع مؤشره بنسبة 2.9%، تلاه قطاع الاستثمار والخدمات المالية بنسبة 2%، وقطاع البنوك بنسبة 1.83%.

    واتجه العرب والخليجيون والأجانب نحو الشراء في السوق بصافي 9.44 ملايين درهم و73.1 مليون درهم، و70.4 مليون درهم على التوالي، فيما اتجه المواطنون وحدهم نحو البيع بصافي بلغ 152.9 مليون درهم.

    واتجهت المؤسسات نحو البيع بصافي بلغ 13.3 مليون درهم، بينما اتجه الأفراد نحو الشراء بصافي بلغ 8.76 ملايين درهم، في حين اتجه بقية المستثمرين نحو الشراء بصافي 4.55 ملايين درهم.

    وبلغ عدد الشركات التي قام سوق دبي بتمييزها بعلامات لتوضيح خسائرها 10 شركات، إذ وضع السوق علامة صفراء بجانب أسهم خمس شركات لتوضيح أن خسائرها المتراكمة تراوح بين 20% إلى أقل من 50%، وهي: «ديار للتطوير» و«الإمارات للمرطبات»، و«سلامة للتأمين»، و«تكافل الإمارات»، و«يونيكاي للأغذية»، بينما وضع السوق علامة حمراء بجانب أسهم خمس شركات لتوضيح أن خسائرها المتراكمة وصلت إلى 50% فأكثر، وتشمل: «المدينة للتمويل والاستثمار»، و«أملاك للتمويل»، و«دي إكس بي إنترتينمنتس»، و«الخليجية للاستثمارات العامة»، و«الإثمار القابضة».

    من جهته، واصل سوق أبوظبي للأوراق المالية، تحقيق مكاسب أسبوعية، بعد ارتفاعه بنسبة 0.12% ليغلق أمس عند 5137.62 نقطة، محققاً مكاسب سوقية بنحو 207.37 ملايين درهم.

    وحقق قطاع السلع الاستهلاكية أكبر ارتفاع بعد صعود مؤشره 4.25%، فيما ارتفع مؤشر قطاع البنوك بنسبة 0.113%، والاتصالات بنسبة 0.36%.

    واتجهت تعاملات العرب والمواطنين نحو الشراء بصافي بلغ ثمانية ملايين درهم و253.15 مليون درهم على التوالي، فيما اتجه الخليجيون والأجانب نحو البيع بصافي بلغ 26 مليون درهم، و235.123 مليون درهم على التوالي.

    واتجهت تعاملات المؤسسات نحو البيع بصافي 163.475 مليون درهم، بينما اتجهت تعاملات الأفراد نحو الشراء بالقيمة ذاتها.

    - معظم القطاعات في سوق دبي شهدت ارتفاعاً بقيادة «السلع الاستهلاكية والكمالية».

    طباعة