مدافع عجمان: صافرة المونديال منحازة للبرازيل

لاعب عجمان ميرال ساماردجيتش. من المصدر

أبدى مدافع عجمان، السلوفيني ميرال ساماردجيتش، تخوفه من أن يواصل التحكيم مجاملته للمنتخب البرازيلي في مشواره بكأس العالم، بعدما أظهر تحيزاً واضحاً لنجوم السامبا في مباراته الأولى أمام صربيا، والتي فازوا فيها بهدفين دون ردّ على حد تعبيره.

وقال ميرال لـ«الإمارات اليوم»: «تابعت المباراة جيداً ولاحظت أن الصافرة كانت منحازة لمنتخب البرازيل بصورة أكبر، وأعطته الأفضلية في بعض القرارات، أخشى أن تستمر المجاملات التحكيمية للسامبا، هم بالفعل ليسوا بحاجة لمثل هذا النوع من المجاملات، لأنهم فريق قوي بمعنى الكلمة».

وأضاف: «أتوقع أن يكون السامبا المُرشح الأول للقب، صحيح أنني لم أشاهد كل المنتخبات، لكن الفريق البرازيلي يمتاز عن غيره بأنه يملك أفراداً على دكة البدلاء لا يقلون عن المجموعة الأساسية، وتلك الميزة ستمنح البرازيل أفضلية في مشوار المونديال خصوصاً في الأدوار الإقصائية».

وحول تقيمه لمباريات الجولتين الأولى والثانية، قال ميرال: «المستوى الفني بشكل عام جيد والإثارة حضرت في الكثير من المباريات».

وحول ما إذا كان يرى أن زميليه في فريق عجمان، التونسي فراس بالعربي، والمغربي وليد أزارو قد ظُلما بعدم مشاركتهما في المونديال،

قال المدافع السلوفيني: «أزارو وبالعربي يقدمان مستويات لافتة مع البرتقالي منذ الموسم الماضي، وهما لاعبان مفيدان لمنتخب بلادهما، وإن كنت أرى أن فراس بالعربي كان من المفترض أن يتم استدعاؤه لنسور قرطاج للحاجة لجهوده عكس وليد أزارو، لوجود بدائل أكثر لدى المنتخب المغربي».

للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة