«خليجي 25» يمنح فرصة للمتعثرين لإعادة ترتيب أوراقهم

7 أندية ينقذها توقف الدوري من «المأزق الصعب»

قمة العين والوصل الأخيرة انتهت بتعادل مخيب للفريقين. من المصدر

يعود دوري أدنوك للمحترفين إلى التوقف بداعي إقامة منافسات بطولة «خليجي 25» من السادس إلى 19 يناير المقبل، لتحصل سبعة أندية على فرصة من ذهب بتوقف الدوري 27 يوماً، بعد المأزق الصعب الذي وجدت نفسها فيه حالياً، بعد جولات تعثرت فيها، وباتت الفرصة كبيرة أمامها حالياً لإعادة ترتيب أوراقها.

ورغم أن الدوري توقف 37 يوماً خلال إقامة كأس العالم 2022، وأقيمت جولتان من الدوري، قبل أن يتوقف مجدداً، لكن تبرز سبعة أندية ستحصل على فرصة جيدة لتصحيح الأخطاء التي أسهمت في تراجع نتائجها خلال الفترة الماضية.

ويتصدر حامل اللقب العين قائمة الأندية التي يصب التوقف في مصلحتها، خصوصاً أنه تراجع إلى المركز السابع بـ19 نقطة، بفارق سبع نقاط عن المتصدر الشارقة. ويملك «البنفسج» إمكانات كبيرة تساعده على تعويض الفارق إذا نجح في تدارك المشكلات الدفاعية التي واجهها في الجولات الماضية، والتي تلقى خلالها 15 هدفاً بمتوسط 1.25 هدف في المباراة الواحدة، بينما لا يواجه مشكلة على صعيد القوة الهجومية، بتسجيله 27 هدفاً، وضعته على قمة الأندية الأقوى هجوماً بمعدل 2.25 هدف في المباراة الواحدة.

وحقق العين الفوز في خمس مباريات هذا الموسم بالدوري، وتلقى ثلاث هزائم وتعادل في أربع مباريات، ومنها التعادل في آخر ثلاث مباريات مع الشارقة وبني ياس بنتيجة واحدة (2-2)، ومع الوصل (1-1).

ولا يختلف الوضع بالنسبة للوحدة الذي حقق انطلاقة رائعة منذ تولي المدرب الإسباني خيمينيز المهمة بالفوز في سبع مباريات، وصعد إلى الصدارة، قبل أن يتعثر في آخر مباراتين بالدوري، بالتعادل مع خورفكان 2-2، والخسارة من عجمان 1-صفر، وقبلها خسر نهائي الكأس المؤجل، وودع نسخة الكأس في الموسم الجاري بالخسارة أمام شباب الأهلي، ثم ودع كأس مصرف أبوظبي الإسلامي، وتراجع في الترتيب من المركز الثاني إلى الرابع بـ23 نقطة.

وسيحصل الوصل بقيادة المدرب الأرجنتيني بيتزي على فرصة جيدة لإيقاف تراجع الفريق، بعدما كان تصدر الترتيب عقب الجولة السادسة، لكن «الفهود» فشل في الفوز في آخر مباراتين، إذ خسر أمام شباب الأهلي 2-1، وتعادل خارج أرضه مع العين 1-1، وتراجع من المركز الثالث إلى السادس بـ22 نقطة.

من جهته، واصل النصر نتائجه السلبية بخسارته أمام دبا 1-صفر، وتعادل مع البطائح 2-2، ليتوقف رصيده عند سبع نقاط في المركز الـ12.

ورغم البداية القوية لكلباء، لكن الفريق تراجع إلى المركز الثامن بـ17 نقطة، بعدما خسر آخر ثلاث مواجهات أمام عجمان 1-صفر، والشارقة 4-صفر، وخورفكان 2-1. في جانب آخر، يحتاج دبا والظفرة، إلى جهد كبير للابتعاد عن المركزين 13 و14 برصيد أربع نقاط لكل منهما.

وفي محاولة للإصلاح، أقال دبا مدربه الفرنسي جريجوري، وهو ثاني مدرب للفريق يقال هذا الموسم بعد الصربي زوران، وكذلك كان الظفرة قد أعاد مدربه السابق، الصربي فيلسوفينتش، في أكتوبر، وأقال مواطنه نيبوشا، لكن نتائج الفريق لم تتحسن.

•«الزعيم» رغم قوته الهجومية (27 هدفاً)، لكن معاناته الدفاعية كبيرة، إذ تتلقى شباكه معدل 1.25 هدف في كل مباراة.  

معاناة الأندية الـ 7

■■ العين في المركز السابع بـ19 نقطة، ولم يفز في آخر 3 مباريات.

■■ الوحدة تراجع من الصدارة إلى المركز الرابع، وخسر في آخر مباراتين، وودع بطولتي الكأس مبكراً.

■■ الوصل انتقل من الصدارة إلى المركز الثالث ثم السادس بـ22 نقطة، ولم يفز في آخر مباراتين.

■■ معاناة النصر مستمرة، إذ بعد التوقف الأخير، خسر وتعادل في آخر جولتين بالدوري، وله 7 نقاط في المركز الـ12.

■■ رغم البداية القوية لكلباء، لكنه تراجع إلى المركز الثامن بـ17 نقطة، وخسر آخر 3 مواجهات.

■■ دبا يعاني في المركز قبل الأخير بـ4 نقاط، وأقال مدربَين حتى الآن في الموسم الجاري.

■■ الظفرة بالمركز الأخير في ترتيب الدوري، ويعتبر الأضغف دفاعاً بعد أن تلقى 36 هدفاً حتى الآن.

 

طباعة