روابط الدوريات العالمية تتبادل قصص النجاح في دبي

انطلاق ورش عمل منتدى روابط الدوريات العالمية بمشاركة عالمية. من المصدر

افتتح رئيس منتدى روابط الدوريات العالمية، رئيس رابطة الدوري المكسيكي إنريكي بونيلا، جلسة العمل الحوارية التي جرت على هامش منتدى روابط الدوريات العالمية الذي انعقد أمس في دبي ونظمته رابطة المحترفين الإماراتية، للمرة الأولى في دبي.

وشهد انطلاق فعاليات المنتدى، وحضور المناقشات، رئيس رابطة عبدالله الجنيبي ومجموعة من كبار المسؤولين عن كرة القدم في العالم، من الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، ورابطة الأندية الأوروبية، رابطة الدوري الأوروبية، رابطة اللاعبين المحترفين «فيفبرو»، مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم ومنظمة العمل الدولية، بالإضافة إلى ممثلي روابط الدوريات العالمية.

وقال بونيلا: «مثل هذه اللقاءات تعد بوابة لتبادل قصص النجاح والتحديات والخطوات المستقبلية التي سنقوم بها من أجل لعبة كرة القدم، ومشاركة 35 من روابط الدوريات حول العالم، يعكس الحرص الكبير على أهمية هذا المنتدى، خصوصاً ممن قطع مسافات بعيدة للغاية للقدوم من أمريكا الجنوبية والشمالية للمشاركة في الجلسات الحوارية».

وتناولت ورشة العمل تأثير التطور التكنولوجي المصاحب لكرة القدم والتطبيقات التي تهتم بالتحولات المستقبلية، وأبرزها تقنيات التعاملات الرقمية «البلوك تشين»، والجيل الثالث لشبكة الإنترنت (ويب 3)، وتحدث فيها: الرئيس التنفيذي لدوري النخبة الأمريكي للمحترفين مارك أبوت، والمسؤول عن التحول الرقمي في الدوري الإسباني «ليغا تك» ميجيل أنخيل، وأحد علماء الرياضات والخبير الاقتصادي الذي يعمل مديراً ومستشاراً في العديد من شركات السوق المالي فيليب فيفرييه.

واستعرض ميجيل أنخل فكرة استخدام «ويب 3» في الليغا، والتحديات والفرص من جراء تطبيق هذه التكنولوجيا على واحدة من أشهر مسابقة الدوريات الأوروبية، وتأثيرها الإيجابي المنتظر على العديد من التطبيقات ومنها «الميتافيرس».

وشدد على ان هذا التحول لم يجعلهم أسرى التكنولوجيا الحديثة فقط، ولكنهم يعملون على محاولة الدمج بين العمل الواقعي والافتراضي، الحاضر مع المستقبل.

في حين تطرق الرئيس التنفيذي لدوري النخبة الامريكي لكرة القدم مارك ابوت، إلى فكرة تحقيق النجاح والتوسع بصورة أكبر للمسابقة التي تعد واحدة من أكثر الدوريات تطوراً في العالم.

طباعة