عادل الحوسني: والدتي حفزتني على العودة بعد فترة صعبة مع الإصابة

حارس الشارقة عادل الحوسني. من المصدر

قال حارس مرمى الشارقة عادل الحوسني، إنه عاش فترة صعبة لابتعاده عن الملاعب لفترة امتدت لنحو خمسة أشهر، لكن الإرادة كانت موجودة لديه للعودة بأسرع وقت، وإنه حالياً عاد للمشاركة مع فريقه خلال التقسيمة تمهيداً للمشاركة الرسمية، وذلك إثر الإصابة التي كان قد تعرض لها في أبريل الماضي خلال مباراة فريقه أمام الهلال السعودي في دوري أبطال آسيا للأندية، وذلك بقطع في الرباط الصليبي وخضع بسببه لعملية جراحية تكللت بالنجاح، مشيراً إلى أن تشجيع والدته هو الدافع الأول بالنسبة له وحفزه معنوياً للعودة بقوة بأسرع وقت.

وأضاف الحوسني لـ«الإمارات اليوم»: «بالنسبة لي فقد تعافيت تماماً من الإصابة، وقد كنت حريصاً على العودة بأسرع وقت إذ كان لدي هدف أطمح للوصول إليه وهو عدم التوقف عن التدريبات خلال فترة تلقي العلاج، فقد كنت أتمرن بجدية بشكل يومي، وكذلك أخضع للعلاج بجدية ودون راحة باستثناء يوم واحد فقط خلال الأسبوع، بهدف العودة إلى الملاعب بأسرع وقت».

وكشف الحوسني أن عقده مع الشارقة سينتهي بنهاية الموسم الجاري وأنه حريص على الاستمرار مع «الملك»، مضيفاً «النادي بالنسبة لي هو الأول والأخير».

وامتدح الحوسني زميله حارس الفريق درويش محمد، واصفاً إياه بأنه حارس ممتاز وله مستقبل، وظل يؤدي مباريات كبيرة، وأنه يتمنّى له كل التوفيق، وأن يستمر على هذا الأداء الذي ظل يقدمه.

يُذكر أن الحوسني أسهم في قيادة الشارقة لحصد لقب الدوري في 2019، وكذلك الفوز معه في الموسم نفسه بكأس السوبر على شباب الأهلي.

طباعة