كوزمين يعوّل على أوراقه الرابحة لتجاوز «الملحق»

الشارقة يستضيف الزوراء في مباراة آسيوية فاصلة

لاعبو الشارقة يحتفلون بالفوز على عجمان. من المصدر

يخوض الشارقة، عند الساعة 20:15 من مساء اليوم، على ملعبه، مواجهة مهمة أمام ضيفه الزوراء العراقي، ضمن الملحق المؤهل لدوري المجموعات في دوري أبطال آسيا للأندية في كرة القدم، حيث سيتأهل الفريق الفائز للعب في المجموعة الأولى، التي تضم الهلال السعودي والريان القطري واستقلال دوشنبه الطاجيكي.

ويسعى الشارقة إلى تكرار سيناريو فريق الوحدة عندما تمكن من إقصاء الزوراء العراقي من الملحق المؤهل لدور المجموعات في دوري أبطال آسيا الموسم الماضي بالفوز عليه 2-1.

يذكر أن الشارقة سبق له المشاركة في دوري أبطال آسيا في أعوام 2004 و2009 و2020 و2021، وتأهل للعب في هذا الدور، بعدما حل رابعاً في الدوري الموسم المنصرم.

ويدرك مدرب الشارقة، الروماني كوزمين، صعوبة هذه المباراة، لذلك سعى لتجهيز فريقه بشكل جيد من الجوانب كافة، خصوصاً أن المباراة تقام على أرضه ووسط جمهوره الذي ينتظر من فريقه ظهوراً مشرفاً.

ويدخل الشارقة هذه المباراة بروح معنوية عالية، بعد انتصاره الثمين على عجمان بنتيجة 2-1 ضمن الجولة 19 بدوري المحترفين، إذ رفع رصيده إلى 36 نقطة في المركز الثالث في ترتيب فرق الدوري.

ويعوّل المدرب كوزمين، إلى جانب الروح المعنوية العالية للاعبين، على الأوراق الرابحة في صفوف الفريق، لاسيما البرازيلي كايو لوكاس، الذي سجل هدفي الفوز في مرمى عجمان، بجانب الغيني عثمان كامارا، والبرازيلي بيرنارد دوراتي.

في المقابل، فإن فريق الزوراء العراقي، الذي يحتل المركز الرابع في ترتيب فرق الدوري العراقي، ويعد من الفرق العريقة في الكرة العراقية، يبحث بقيادة مدربه أيوب أوديشو عن الفوز وحصد بطاقة التأهل لدور المجموعات في دوري أبطال آسيا، لتعويض إخفاقه في النسخة الماضية في الوصول إلى النهائيات، إثر خسارته أمام مستضيفه فريق الوحدة الإماراتي بهدفين مقابل هدف.

طباعة