الشامسي: جمهورنا الوحيد الذي لا يحتاج إلى دعوة لمساندة الفريق

العين يطالب بزيادة مقاعد جماهيره في قمة الوحدة

صورة

طالب مدير فريق العين لكرة القدم، أحمد الشامسي، بحصول جماهير «الزعيم» على مقاعد إضافية في مدرجات استاد آل نهيان خلال قمة الجولة 19 بدوري أدنوك للمحترفين بين الوحدة الوصيف والعين المتصدر في «ديربي أبوظبي» السبت المقبل. وقال الشامسي إن جماهير العين هي الحلقة الأقوى بالنسبة للفريق الذي يتصدر حالياً ترتيب المسابقة برصيد 43 نقطة، والساعي للفوز في اللقاء لتوسيع الفارق مجدداً مع «العنابي»، بعد أن تقلص إلى أربع نقاط، على إثر التعادل المخيب لفريق العين في الجولة الماضية أمام العروبة.

وقال الشامسي لـ«الإمارات اليوم» إنه يأمل أن تمنحهم إدارة نادي الوحدة نسبة إضافية في مقاعد المدرجات خلال لقاء السبت، مضيفاً: «بالتأكيد الأمر من حق النادي صاحب الأرض، وكما هو معروف فإنه حسب اللوائح فإن الفريق الضيف سيحصل على نسبة مقدرة من المقاعد، لكننا نأمل موافقة الوحدة على طلبنا بزايدة المقاعد المخصصة لجمهور العين حتى يكون الحضور مميزاً». ويحصل عادة الفريق الضيف حسب لوائح رابطة المحترفين على 10% من سعة المقاعد المتوافرة، لكنها قد تزيد إلى 30% أو 50% حسب شروط محددة.

وأشار مدير الفريق إلى أن جماهير العين لا يوقفها شيء عن تقديم الدعم للاعبيها، وأنها ظلت حاضرة في كل المباريات السابقة في جميع المنافسات، وتابع: «لم تكن مفاجأة أن الجماهير احتشدت في مدرجات استاد محمد بن زايد خلال مباراة كأس رابطة المحترفين، جماهيرنا دائماً تكون في الموعد، وجمهورنا الوحيد في الدولة الذي لا يحتاج إلى دعوة لمساندة الفريق».

وأكد الشامسي أن جماهير العين تعرف المطلوب منها دائماً، وقال: «نحن لا نقدم الدعوة للجماهير، هي تعرف ما تفعله، على سبيل المثال في مباراة العروبة في الجولة الماضية من دوري أدنوك للمحترفين شاهد الجميع كيف أن المدرجات كانت مملوءة بالجماهير، حضروا وكانوا في الموعد».

وعاد الشامسي وأكد أن مواجهة الوحدة السبت المقبل سيكون فيها جمهور فريق العين حاضراً، وواصل: «في اللقاء المقبل ستكون الجماهير حاضرة، كلما حصل جمهورنا على مقاعد أكثر فسيكون حريصاً على تغطية تلك المساحة المتوافرة، بالنسبة لنا نحن نبني آمالنا على جماهيرنا، هم الداعم الأول والرئيس أيضاً».

وتعليقاً على محاولات مستمرة في وسائل التواصل الاجتماعي لتضخيم بعض التصرفات السلبية الصغيرة والتي تصدر من فئة قليلة من المشجعين، قال مدير الفريق: «جماهيرنا لا يمكن لأحد أن يتكلم عنها، هي الأقوى والدليل أنها حققت جائزة الحضور الجماهيري التي أطلقتها رابطة المحترفين مرتين على التوالي، وهذه الجائرة لم تحصل عليها جماهيرنا من فراغ».

وأكد أن «الزعيم» تأثر خلال فترة جائحة كورونا «كوفيد-19»، وافتقد اللاعبون وقتها المساندة الجماهيرية من المدرجات، نظراً لإقامة المباريات خلف الأبواب المغلقة». وأضاف: «صحيح أننا افتقدناهم خلال الجائحة، ولكنهم عادوا إلينا الآن أكثر قوة، كما ذكرت، جمهورنا هو الحلقة الأقوى في الفريق وسيظل كذلك في الجولات القادمة».

وأوضح الشامسي أن جماهير فريق العين ذواقة وتعشق فريقها بشدة، معرباً عن أمله في أن يتواصل الحضور الإيجابي ويقدم المساندة المطلوبة لمساعدة اللاعبين في أرضية الملعب لتحقيق الانتصارات، واختتم: «نحن لا نريد أن يفقد المشجع أعصابه بكل تأكيد، حتى لا يخرج عن النص، نتمنّى أن يتمالك نفسه، وأن يشجع اللاعبين بطريقة إيجابية».

شرطان لحصول العين على مقاعد إضافية خارج ملعبه

حدّدت رابطة المحترفين في التعميم السنوي حول تذاكر المباراة للفريق الضيف شرطين لحصول فريق العين على نصف ملعب الوحدة باستاد آل نهيان خلال قمة السبت المقبل. ويتعلق الأول بأن يقدم العين طلباً رسمياً إلى نادي الوحدة للحصول على نصف مقاعد الملعب، قبل خمسة أيام من موعد المباراة، وهو الموعد الذي سينتهي اليوم، فيما الثاني هو موافقة العنابي على طلب إدارة العين. ووفقاً للتعميم، في حال رفضت إدارة الوحدة الطلب فإن العين سيكون من حقه طلب 30% من مدرجات الاستاد دون الالتزام بالفقرة الثانية من اللائحة المتعلقة بكيفية الحصول على نسبة الـ30%، والتي تتطلب تقديم طلب قبل ثلاثة أيام من موعد اللقاء، مع التزام إدارة العنابي بتوفير النسبة. وبحسب اللائحة فإنه يتم تخصيص ما نسبته 10% فقط من سعة الاستاد لجمهور الضيف.

• 4 نقاط الفارق بين العين المتصدر والوحدة الوصيف، قبل قمة الموسم بينهما السبت المقبل.

• موافقة إدارة الوحدة شرط رئيس لحصول العين على 50% من المقاعد.

• اللوائح تعطي الفريق الضيف 10% من المقاعد، وبإمكانه وفق شروط محددة أن تمنحه الرابطة 30%.

طباعة