الوحدة يُقصى النصر من كأس المحترفين.. يواجه شباب الأهلي في نصف النهائي

ضرب الوحدة موعدا مع شباب الأهلي في الدور نصف النهائي من كأس المحترفين بتغلبه على النصر بهدفين دون رد في المباراة التي جرت بينهما اليوم الثلاثاء على استاد آل نهيان في العاصمة أبوظبي.

وكان لقاء الذهاب الذي جمع الفريقين قد انتهى بالتعادل السلبي من دون أهداف.

وأنهى الوحدة أموره في الشوط الأول بتسجيله هدفي الفوز عن طريق جواو بيدرو «15»، وخليل إبراهيم «17».

وقدم العنابي أداءً هو الأفضل له هذا الموسم، بفضل تألق مهاجمه البرازيلي بيدرو والذي أوجد له مدربه الفرنسي غريغوري طريقة اللعب المناسبة بوجود خليل إبراهيم ومنصور الحربي على الطرفين ومن خلفهم طحنون الزعابي.

وأسهمت تلك التوليفة الهجومية الوحدة في أن يضغط منذ الدقيقة الأولى والتي أضاع معها خليل فرصة مُحققة للتسجيل حينما انفرد بالمرمى ولعب الكرة بجوار القائم الأيسر.

وأضاع «إبراهيم» فرصة أخرى من انفراد بالمرمى وأنقذها الحارس عبد الله التميمي لتتحول الكرة إلى ركنية.

ولكن بيدرو استغل الفرصة الأولى التي سنحت له، حينما تلقى تمريرة داخل الصندوق وراوغ يعقوب حسن وسدد كرة بيساره داخل الشباك.

وبعدها بأقل من دقيقتين تمكن خليل إبراهيم من إضافة الهدف الثاني بعد تمريرة مثالية من طحنون الزعابي انفرد على أثرها بالمرمى، ووضع الكرة على يمين حارس النصر.

وأضاع بيدرو فرصة لم يحالفه الحظ فيها مع نهاية الشوط الأول، حينما سدد كرة من داخل الصندوق ارتدت من العارضة وتحولت إلى ضربة ركنية.

ولم يظهر على النصر أي ردت فعل في الشوط الثاني ولم يتهدد مرمى الحارس راشد علي بأي محاولة تُذكر خلال الشوط الثاني على العكس من الوحدة الذي استمر على نشاطه الهجومي اذ كان بوسع طحنون الزعابي أن يُضيف هدفا من ضربة ثابتة على حافة الصندوق، مرت بجوار القائم.

 

طباعة