ختام مونديال السباحة.. أبوظبي تبهر العالم وأميركا تتوج باللقب والحفناوي يهدي العرب الميدالية الوحيدة (بالصور)

صورة

حلق منتخب أميركا بصدارة الترتيب العام في بطولة العالم للسباحة (أبوظبي-2021)، بعد أن جمع 30 ميدالية بواقع 9 ذهبيات و9 فضيات و12 برونزية، فيما جاءت كندا ثانية بمجموع 15 ميدالية منها 7 ذهبيات و6 فضيات وبرونزيتين فقط، وإيطاليا ثالثة بـ16 ميدالية بواقع خمس ذهبيات ومثلها من الفضة وست برونزيات. وأبهرت أبوظبي العالم بتنظيم مميز ونسخة تاريخية، حظيت بإشادة كبيرة من الجميع، اتحاد دولي ولاعبين وبعثات مشاركة.

وعلى المستوى الفردي، توجت سباحة هونغ كونغ سيوبهان برناديت بلقب أفضل سباحة، وسباح الاتحاد الروسي كليمنت كلوزنيكوف بلقب الرجال، وذلك في حضور رئيس الاتحاد الدولي حسين المسلم وأمين عام مجلس أبوظبي الرياضي عارف العواني ورئيس الاتحاد الإماراتي سلطان السماحي.

وأقيم اليوم حفل اختتام البطولة التي شهدت تحقيق العديد من الأرقام القياسية، كما كانت شاهدة على الميدالية العربية الوحيدة، وكانت من نصيب البطل الأولمبي التونسي أحمد الحفناوي  بإحرازه فضية سباق 1500 متر حرة. 

وجدد الدكتور حسين المسلم، الإشادة بالتنظيم الناجح لبطولة العالم للسباحة للمسافات القصيرة "25 متراً"  ومهرجان أبوظبي العالمي للألعاب المائية، وذلك في ختام المنافسات، وقال خلال المؤتمر الصحافي الختامي:" قضينا سبعة أيام هي الأجمل لعشاق السباحة، في مدينة آمنة ووسط مناظر خلابة، لبطولة فاقت حد الوصف واستحقت عليها الإمارات وأبوظبي الشكر والتقدير".
من جانبه، ثمن عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، دعم القيادة الرشيدة للقطاع الرياضي واستدامة التواصل مع العالم، مؤكداً على الفوائد المتنوعة لاستضافة الحدث الناجح في مختلف النواحي السياحية والاقتصادية الأمر الذي يمنح الشغف نحو مجتمع رياضي فعال.

وقال العواني: "مشاركة 183 دولة أكدت أهمية حدث بطولة العالم للسباحة وأسهمت في نجاحه، بجانب الدور المهم للإعلام العالمي والمحلي الذي أسهم بشكل فعال في إظهار جماليات البطولة بتواجد أكثر من 160 إعلامياً ، كما بثت منافسات البطولة لأكثر من 180 دولة حول العالم".

وتابع: " كانت أبوظبي محط أنظار العالم بأجمعه وأسرة السباحة الدولية على وجه الخصوص خلال الأسبوع الماضي، وسعدنا في هذه الفترة باستقبال ما يزيد عن 1100 يمثلون 183 دولة، للمشاركة في سباقات البطولة التي يبلغ مجموع جوائزها 3.2 مليون دولار أمريكي، وهو الأكبر في مسيرة "فينا،" واستعراض إمكاناتهم ومواهبهم أمام آلاف الحضور في الاتحاد أرينا وملايين المتابعين وراء الشاشات في مختلف أنحاء العالم، الذين شاهدوا خلال هذا الأسبوع تسجيل 4 أرقام قياسية عالمية و10 أرقام قياسية على صعيد البطولة".

وسلم عارف حمد العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي علم بطولة العالم للسباحة للمسافات القصيرة إلى فلاديمير لينوف وزير الرياضة في جمهورية تتارستان الروسية التي سوف تستضيف النسخة المقبلة في مدينة كازان، وحضر تسليم العلم حسين المسلم رئيس الاتحاد الدولي للسباحة وسلطان السماحي رئيس اتحاد الإمارات للسباحة وعبد الله الوهيبي مدير البطولة.
وعقب تسليم العلم تم عزف السلام الوطني الإماراتي ليسدل الستار رسمياً على النسخة 15 من بطولة العالم التي استمرت ستة أيام بمشاركة أكثر من 1100 سباح وسباحة من 183 دولة.

طباعة