أكد أن عناصر مهمة تقف خلف صدارة فريق البطائح

الهولي: تنظيم دوريين للرديف والشباب طوّر كرة الصالات

صورة

أكد عضو الجهاز الفني لمنتحب الصالات، مدرب نادي البطائح، عدنان محمد الهولي، أن تنظيم دوري للشباب وآخر للرديف في كرة الصالات، إلى جانب الدوري العام، أضاف بعداً مهماً لمستقبل اللعبة، ما انعكس بقوة على المنتخبين الأول والأولمبي.

وقال الهولي لـ«الإمارات اليوم» إن الجهود التي تبذلها اللجنة التنفيذية لكرة الصالات، برئاسة عبدالملك جاني، ودعم مجلس الشارقة الرياضي، رسخت كرة الصالات بقوة، ما جعلها أكثر جماهيرية، ورفع من سقف تطلعاتها.

وبخصوص صدارة فريق البطائح لبطولة الدوري، وابتعاده عن أقرب منافسيه خورفكان، بفارق ثماني نقاط، قال الهولي: «يعد فريق البطائح من الأندية الرئيسة الداعمة للمنتخبات الوطنية، بفضل دعم إدارة النادي، وحرصها على استمرار تحقيق المكاسب المميزة، كما يقف خلف هذه الصدارة أسباب عديدة، منها التفاهم المميز بين اللاعبين خلال التدريبات والمباريات، إضافة إلى انتهاجنا أسلوباً مهماً في العمل التدريبي، يعتمد على نجومية الفريق بشكل كامل، وليس هناك نجم محدد في الفريق، وهو الأمر الذي أسهم في أن يبذل الجميع أفضل الجهود لتحقيق النتائج الإيجابية، وأيضاً النجاح في عملية التدوير بين اللاعبين التي تم تطبيقها ونجحت، حيث نملك فريقاً يجمع بين الشباب والخبرة بشكل مميز، كما أن الجهاز الفني لا يحكم على اللاعب من مباراة أو مباراتين، ويمنح الفرصة الكافية لجميع اللاعبين».

• مستوى كرة الصالات بات مرتفعاً وانعكس على المنتخبين الأول والأولمبي.

طباعة