الدقيقة 98 تحبط بني ياس.. وتنقذ النصر من الهزيمة

أنقذ تيغالي النصر من هزيمة محققة اليوم على ملعبه وبين جمهوره أمام بني ياس، بعد أن كان متأخرا في النتيجة 1-2 حتى الدقيقة 98، حين استطاع تيغالي تسجيل هدف التعادل في آخر أنفاس المباراة التي أقيمت على استاد آل مكتوم بنادي النصر، ضمن الجولة السادسة لدوري أدنوك للمحترفين.

وشعر لاعبو بني ياس بالإحباط، كونهم كانوا قريبين جدا من بلوغ النقطة السابعة، حيث ظلوا بخمس نقاط فقط، بينما رفع النصر رصيده إلى 10 نقاط. وبخلاف شوط أول لم يشهد الكثير بين الفريقين، كانت المباراة الحقيقية في الشوط الثاني، حيث رفع بني ياس من مستوى ضغطه الهجومي، وكان هو الأفضل والمسيطر والأكثر هدوءًا، ولم يجد النصر طريقه إلى مرمى بني ياس، إلا عن طريق تسديدتين من خارج منطقة الجزاء، الأولى من خلال طارق أحمد واصطدمت بالعارضة، والثانية من تيغالي واصطدمت بالقائم.

ونجح بني ياس في ترجمة هدوئه إلى هدفين، الأول عن طريق السويدي سيلين، الذي انفرد بمرمى النصر في خطأ ساذج من مدافعي العميد، وأحرز هدفه الأول في الدقيقة 55، وزاد بني ياس من معاناة النصر، وأحرز الثاني من كرة عرضية وجدت المدافع الصربي إيفكوفيتش الذي وضعها في الشباك في الدقيقة 65.

ومن ركلة جزاء تحصل عليها النصر في الدقيقة 84، أحرز توزي هدف تقليص الفارق، قبل أن تشهد المباراة ثلاثة حالات طرد، اثنين للنصر بطرد ليما ومساعد المدرب، بجانب طرد مدرب بني ياس إيسيلا. وفي نهاية المباراة أنقذ تيغالي النصر، وسجل هدف التعادل في الدقيقة 98 من خلال رأسية متقنة.

طباعة