لابا كودجو على بعد 4 أهداف من تحطيم رقمه

سيف سلطان: مسيرتي مع العين كانت الأفضل.. وأهدافي في الوحدة لا تنسى

صورة

أكد سيف سلطان، سادس هدافي نادي العين التاريخيين في مسابقة الدوري، أن مسيرته مع «الزعيم» كانت الأفضل له في مشواره الرياضي على الإطلاق، وأنه خلّد اسمه في تاريخ «البنفسجي» بتسجيله 45 هدفاً ساعدت بشكل مباشر في تتويج الفريق بلقب الدوري، مؤكداً في الوقت نفسه أن أهدافه في مرمى الوحدة لا تنسى، لكونه كان من يقص شريط الأهداف في «كلاسيكو أبوظبي».

وقال سلطان إن اقتراب مهاجم الفريق، التوغولي لابا كودجو، الذي يمتلك حالياً 41 هدفاً في رصيده، من معادلة عدد أهدافه وهي 45 هدفاً، أمر يجعله يشعر بالفخر والاعتزاز، لكون اسمه لايزال يتم تداوله مع اقتراب أي لاعب من تخطي عدد أهدافه، مضيفاً لـ«الإمارات اليوم»: «هناك بعض اللاعبين الذين نجحوا في تخطي أهدافي، على غرار الكابتن سالم جوهر والغاني آسامواه جيان، وكان أمراً سعيداً بالنسبة لي، لأنهم ساعدوا الفريق في تحقيق لقب الدوري».

وعن لابا قال سلطان: «لديه حساسية كبيرة تجاه شباك المنافسين، لقد ظهر بشكل قوي مع الفريق منذ وصوله، من المهم الاستمرار في تسجيله للأهداف، لمساعدة الفريق على تحقيق الانتصار، ولكن ذلك ليس كافياً فحسب، بل يجب أن يتوج هذا الأمر بتحقيق لقب الدوري».

وحول أبرز الأهداف التي لاتزال في ذاكرته، قال سلطان إن هدفه في مرمى الأهلي (شباب الأهلي حالياً) هو أيضاً لا ينسى، وقال: «كان ذلك في موسم 1992-1993، أتذكر أنني كنت في حاجة لتسجيل هدف واحد لأنال لقب هداف العرب في ذلك الموسم، دخلنا تلك المواجهة، وكان زملائي في الفريق يسعون جاهدين لتصلني الكرة، بينما كان لاعبو الأهلي يقومون بالمراقبة اللصيقة تجاهي، ولكن في الأخير استطعت أن أسجل في شباكهم».

ترتيب هدافي العين على مر التاريخ في مسابقة الدوري

1- أحمد عبدالله: 117 هدفاً.

2- أسامواه جيان: 95 هدفاً.

3- ماجد العويس: 86 هدفاً.

4- محيي الدين هبيطة: 57 هدفاً.

5- سالم جوهر: 53 هدفاً.

6- سيف سلطان: 45 هدفاً.

7- لابا كودجو: 41 هدفاً.

8- عمر عبدالرحمن: 39 هدفاً.

9- سبيت خاطر: 38 هدفاً.

10- مطر الصهباني: 37 هدفاً.

طباعة