النصر يعود إلى سكة الانتصارات بثلاثية على خورفكان

النصر قدم مباراة كبيرة وبلغ النقطة السادسة. تصوير: أسامة أبوغانم

عاد النصر إلى سكة الانتصارات بالفوز الكبير الذي حققه اليوم على خورفكان بثلاثية نظيفة في المباراة التي جمعت الفريقين على استاد آل مكتوم بنادي النصر، ضمن منافسات الجولة الرابعة من دوري أدنوك للمحترفين، ليرتفع رصيد النصر إلى 6 نقاط، وفي المقابل يبقى خورفكان عند رصيده السابق بنقطتين بعد أن تلقى الخسارة الثانية، ولم يحقق أي فوز في البطولة حتى الآن.

أحرز فريق النصر هدفا مبكرا بعد مرور 7 دقائق فقط من بداية الشوط الاول عن طريق البرازيلي ليما، من كرة رأسية ارتقى لها مستغلاَ عرضية اللاعب ضياء سبع وحولها في الشباك، معلناً عن هدف النصر الأول في المباراة، ولكن لم ينجح صاحب الهدف في إكمال المباراة، بعد أن تعرض لإصابة عضلية ليخرج من منتصف الشوط الأول ويتم استبداله.

وواصل النصر أفضليته في الشوط الأول مع اعتماد خورفكان على البقاء في خط الدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة، والتي لم تشكل خطورة تذكر على مرمى حارس النصر عبدالله التميمي، وانفرد بعدها تيغالي من داخل منطقة الجزاء وراوغ خلفية مبارك ولكن لعب الكرة ضعيفة أخرجها دفاع خورفكان، وفشلت بعدها كل محاولات الفريقين في الوصول إلى مرمى الفريق الآخر لينتهي الشوط الأول بتقدم النصر بهدف دون مقابل.

وحاول خورفكان في الشوط الثاني تدارك الموقف عن طريق عدد من التغييرات، ووصل للمرمى في أكثر من محاولة منها تسديدة قوية للبديل فهد حديد، تصدى لها الحارس، وفي المقابل استغل النصر الثغرات في دفاع خورفكان وأحرز هدفه الثاني عن طريق ضياء سبع، بعد عدد من التمريرات وصلت إلى اللاعب داخل منطقة الجزاء، وسدد كرة قوية في المرمى، معلناً عن الهدف الثاني للنصر في الدقيقة 74، لتصبح النتيجة 2-0 لصالح العميد.

وأكمل النصر أفضليته في الشوط الثاني بعدما أحرز ضياء سبع هدفه الشخصي الثاني وهدف النصر الثالث في الدقيقة 85 من هجمة مرتدة وصلت إلى البديل النشيط عمر جمعة ربيع، الذي لعب كرة عرضية إلى ضياء سبع، والذي لم يجد صعوبة في إيداعها المرمى بطريقة رائعة من لمسة واحدة.

 

طباعة