العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    في 5 أيام.. «مالانغو» يسعد جمهور الشارقة محلياً ويغضبه آسيوياً

    مالانغو لم يقدم الأداء المتوقع منه في مباراة الشارقة والوحدة وأهدر ركلة ترجيحية حاسمة. تصوير: أسامة أبوغانم

    عاش مهاجم فريق الشارقة، الكونغولي بن مالانغو، وقتاً عصيباً في مباراة دور الـ16 بدوري أبطال آسيا، مع الوحدة، أول من أمس، بعد أن أهدر ركلة جزاء ترجيحية حاسمة كانت كفيلة بالتأهل إلى ربع نهائي المسابقة، لكن الأمور انقلبت رأسا على عقب بعد ذلك، إذ تمكن الوحدة من استثمار ذلك، وحقق التأهل بعد الفوز بركلات الترجيح 6-5.

    وفي خمسة أيام تحول مالانغو من قمة السعادة بعد إسعاد جمهور فريقه محلياً، عقب دخوله بديلاً، الجمعة الماضية، في لقاء الجولة الثالثة من دوري أدنوك للمحترفين، وتحويل تأخر فريقه أمام الوصل بهدفين إلى فوز بالثلاثة، وسجل ثنائية في تلك الليلة المميزة التي حظي فيها بإشادة واسعة، بينما تغير الأمر تماماً في لقاء الوحدة، الذي أقيم على استاد الشارقة، وانتهى في الزمن الأصلي والشوطين الإضافيين بنتيجة التعادل 1-1.

    وبدا مالانغو متأثراً، لكنّ زملاءه، وفي مقدمتهم الحارس عادل الحوسني حاولوا رفع معنوياته، وإخراجه من حالة الإحباط التي عاشها، وكانت سبباً في غضب عدد من جماهير الشارقة التي كانت تُمنّي النفس بالتأهل.

    وأهدر للوحدة بداية لاعبه، جوس أنخيل، الركلة الأولى، لكن الشارقة أهدر الركلتين الخامسة من قبل مالانغو، والسادسة من خليل خميس، بينما سجل طحنون الزعابي السادسة والأخيرة للوحدة ليتأهل إلى الدور المقبل.

    ويترقب الوحدة قرعة دور الثمانية، التي ستُجرى صباح غد، فيما تقام مباريات الدور ربع النهائي في السعودية يوم 16 أكتوبر المقبل.

    طباعة