العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    اللاعب: أحترم فريقي السابق.. لم أقصد شيئاً

    طريقة احتفال بيدرو تُثير الجدل.. وبني ياس: «نحن في عصر الاحتراف»

    بيدرو يحتفل مع زملائه في الوحدة بعد تسجيله هدفاً بمرمى فريقه السابق بني ياس. تصوير: نجيب محمد

    أثارت احتفالية مهاجم الوحدة، البرازيلي جواو بيدرو، بعد تسجيله هدفاً في شباك فريقه السابق بني ياس، جدلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في المباراة التي جمعت الفريقين، أول من أمس، في ختام لقاءات الجولة الثانية من دوري أدنوك للمحترفين، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1.

    واحتفل بيدرو بطريقه لافتة عقب أن تقدم لفريقه بالهدف الأول، قبل أن يُعادل مدافع الوحدة فارس جمعة النتيجة بالخطأ في مرمى فريقه، في وقت اعتقد جمهور بني ياس أن بيدرو لن يحتفل أمام مرماهم، كعادة النجوم احتراماً لفرقهم التي سبق أن ارتدوا قمصانها.

    وعلق جواو بيدرو على احتفاله بالتسجيل في شباك السماوي: «هذه هي كرة القدم، أحترم جماهير الوحدة وبني ياس، من الطبيعي أن أحتفل بعد أي هدف، لم أنسَ الأيام الجميلة التي عشتها في هذا النادي، لقد عاملوني بطريقة متحضرة ورائعة».

    وأضاف: «بالطبع أنا سعيد لأنني تمكنت من إحراز هدف وهذا كان سر سعادتي، لم أقصد شيئاً آخر، كما تعلمون أنني هنا منذ شهر، وأحتاج للعمل بكل طاقاتي لأثبت للجميع أنني صفقة ناجحة، كنت أتمنى أن تكتمل سعادتي ونُحقق الفوز، هذا الامر لم يتحقق لأن ظروف الطقس كانت صعبة علينا وهذه ليست أعذار، المهم أننا لم نخسر، وخروجنا بنقطة أفضل من لا شيء».

    من جهته، أكد مدير فريق بني ياس منصور علي، أن «احتفالية بيدرو قد تكون أغضبت بعضاً من الجماهير لكنني لا ألوم اللاعب على الطريقة التي احتفل بها، نحن في عصر الاحتراف، وبيدرو اليوم أصبح لاعباً في فريق آخر غير بني ياس، وأنا أرى أن احتفالية اللاعب لم تكن بتلك المبالغة التي يحاول البعض أن يصورها».

    وأضاف: «لو سألنا بيدرو عن شعوره الآن بعد الطريقة التي احتفل فيها بالهدف، قد يراوده إحساس مختلف عما ظهر به الهدف، في الحقيقة اللاعب جاء إلى غرفة تبديل الملابس قبل المباراة لتحية اللاعبين والجهاز الفني، فالجميع داخل النادي تربطهم علاقة قوية مع هذا اللاعب وهو أيضاً يرتبط بعلاقة ممتازة معنا».

    وشدد مدرب بني ياس، الروماني دانيال إيسيلا، على احترامه الشديد للاعب البرازيلي بيدرو، قائلاً: «ربما لو كان بيدرو مستمراً معنا لفزنا بالمباراة، لقد سنحت لنا سبع فرص مُحققة للتسجيل ومع الأسف لم تُستغل على النحو المطلوب، أعتقد أننا نستحق الفوز».

    وأضاف: «لقد استقبلنا هدفاً من الفرصة الوحيدة التي سنحت للمنافس، ورغم ذلك لم نستسلم وحاولنا أن نُعدل النتيجة حتى تمكنا من ذلك في وقت متأخر، أنا سعيد للروح القتالية العالية التي تحلى بها لاعبو بني ياس ورفضهم الاستسلام للخسارة، وتلك هي الروح التي كنا نلعب بها الموسم الماضي».

    جواو بيدرو: «أنا سعيد لأنني تمكنت من إحراز هدف، وهذا كان سر سعادتي، لم أقصد شيئاً آخر».

    منصور علي: «بيدرو اليوم لاعب في فريق آخر، وأرى أن احتفاليته لم تكن بتلك المبالغة».

    دانيال إيسيلا: «لو كان بيدرو مستمراً معنا لفزنا بالمباراة، لقد سنحت لنا سبع فرص مُحققة».

    تين كات: الوحدة لعب أسوأ مباراة منذ عودتي

    وصف مدرب الوحدة، الهولندي تين كات، أداء فريقه أمام السماوي بأنه الأسوأ منذ عودته لتدريب الفريق مجدداً، وقال في تصريحات صحافية: «بكل تأكيد لست سعيداً بذلك، لم نلعب بشراسة كافية، واستطاع بني ياس فرض إيقاعه في الشوط الأول ولم نتمكن من السيطرة على منطقة وسط الملعب».

    وأضاف: «في الشوط الثاني كنا أفضل إلى حد ما ومع ذلك لم نكن في مستوى جيد لتحقيق الفوز، وفي نهاية المطاف أعتقد أن نتيجة 1/‏1 عادلة للفريقين». وأكمل: «بني ياس رغم كل ذلك لم يتمكن من خلق أي فرص للتسجيل في الشوط الثاني، نحن قمنا بخطأ كبير بتسجيل هدف عكسي في مرمانا، لكن علينا أن نستكمل المشوار، علينا جميعاً أن نستمر في التطور». وحول تحفظ بعض جماهير الوحدة على التشكيلة التي خاض بها المباراة قال تين كات: «أنا أتفهم أن بعض الجماهير تريد لاعبين آخرين أن يلعبوا ولكن هذه كرة القدم، وهي عبارة عن اختيار التشكيلة الأساسية التي تلعب المباراة، بالتأكيد أنا أختار من أراهم الأفضل لبدء اللقاء. إذا كان هناك من يرى أنه أفضل مني فليأتِ وليأخذ مكاني».

    طباعة