الإماراتية حمدة القبيسي تصنع التاريخ في سباقات "الفورمولا 4" الإيطالية

صورة

أضافت السائقة حمدة القبيسي إنجازاً جديداً في سجلات رياضة المحركات الإماراتية، بغد أن أصبحت أول امرأة في تاريخ سلسلة سباقات "فورمولا4" الإيطالية تنجح في صعود منصات التتويج.

واحتلت القبيسي على متن سيارة فريق "بريما باور"، المركز الثالث في سباق جائزة حلبة "ميسانو"، خلف كل من الإيطالي ليوناردو فورنارولي سائق فريق "أيرون لينكس، وأوليفر بيرمان صاحب المركز الثاني على متن سيارة فريق "فار موتو سبورت".

ويذكر، تسير حمدة على خطى شقيقتها الكبرى آمنة، التي نجحت عام 2019، في أن تصبح أول سائقة عربية تفوز في سباقات سيارات المقعد الأحادي، بانتصاره على حلبة مرسى ياس في سباق "الفورمولا 4" الإماراتي، الذي أقيم ضمن السباقات المساندة لاستضافة الحلبة للجولة الختامية في بطولة العالم للجائزة الكبرى "الفورمولا1".

كما يعد انجاز "ميسانو" الثاني في مسيرة حمدة القبيسي، بعدما توجت ببطولة "فورمولا 4" الإمارات لموسم 2021، لتؤكد الموهبة التي تتمتع بها، خصوصاً أنها تنحدر من عائلة حققت إنجازات في عالم السباقات، إذ ن والدها خالد القبيسي سبق له الفوز في سباقات التحمل الطويلة للسيارات، ومن أبرزها الفوز في ثلاثة مناسبات بلقب بطولة "دبي 24 ساعة" للتحمل، ولقب "الخليج 12 ساعة" في مناسبة واحدة، كما حصل على المركز الثاني في سباق "لومان 24 ساعة" الشهير، والمرز الثاني في بطولة العالم للتحمل.

 

طباعة