ماذا قال حارس العين خالد عيسى عن حياة ما بعد الاعتزال؟

كشف حارس مرمى فريق العين، خالد عيسى إنه يفكر  عقب نهاية مشواره في ملاعب كرة القدم في التوجه للعمل الحر وهو الطريق الذي لا يسلكه الكثير من اللاعبين عقب الاعتزال إذ يفضلون خوض تجربة في التدريب.

وقال عيسى في مداخلة خلال لقاء مع أعضاء جمعية الإمارات للصم ضمن رده على سؤال حول شغفه بالمشاريع التجارية ومدى تأثير انشغاله بكرة القدم على تلك المشاريع، قال: "لا أعتقد أن هناك تأثير بالمعنى الحقيقي، وذلك بفضل الله العلي القدير، إذ لدي المقدرة على الفصل التام ما بين وضعي كلاعب كرة قدم الذي اعتبره عملي الأساسي حالياً والمشاريع الأخرى التي أحبها وأسأل الله أن يكتب لنا فيها التوفيق والسداد، كوني أطمح لأن أكمل فيها المشوار في مرحلة ما بعد كرة القدم".

وحول حالة عدم رضا الجماهير العيناوية خلال الموسم الحالي، قال: "نعتذر لهم كثيراً، ونحن ندرك جيداً كلاعبين أن سقف طموحات العيناوية لا محدود، ومحبي النادي وأهل العين المدينة الجميلة لهذا الكيان في نفوسهم قيمة كبيرة ونعدهم بتقديم أفضل ما لدينا في الموسم القادم والمواسم المقبلة إن شاء الله".

ورد خالد عيسى على أخر سؤال حول أنه وزملائه بالفريق يعتبرون من أفضل الأجيال التي مرت على تاريخ النادي لذلك الجميع يتساءلون متى سيحققون دوري أبطال آسيا، قائلاً: "قريباً إن شاء الله".

وحول برنامجه في العيد، قال: "الحقيقة عيد الفطر الحالي سيكون مختلفاً بالنسبة لي، كونه يصادف العطلة السنوية، وبالتأكيد العيد أشبه برمضان في الخصوصية فهناك طابع خاص وتتخلله الزيارات والتهاني والتبريكات مع الأقارب والأصدقاء ولكن في ظل الإجراءات الاحترازية والتوجيهات التي تم تعميمها من قبل الجهات الرسمية ونسأل الله العلي القدير أن يرفع البلاء ويعود العالم أجمع لحياته الطبيعية".

يذكر أن قائمة المنتخب الوطني التي جرى استدعاؤها للمعسكر الحالي خلت من أسم الحارس خالد عيسى بعد أعوام من المشاركة المستمرة مع "الأبيض".

طباعة