الجزيرة يحرز لقب دوري الخليج العربي بفوز كبير على خورفكان


تُوج الجزيرة بطلاً لدوري الخليج العربي للمرة الثالثة في تاريخه عقب تغلبه على خورفكان بثلاثة أهداف مقابل هدف، اليوم الثلاثاء، على استاد محمد بن زايد بأبوظبي في الجولة الـ 26 الاخبرة من البطولة ليرفع "فخر أبوظبي" رصيده إلى 57 نقطة في صدارة الترتيب متقدماً على بني ياس الذي حل في المرتبة الثانية، بينما توقف رصيد "النسور" عند 25 نقطة في المركز العاشر.

واستعاد الجزيرة لقب الدوري عقب غياب موسمين فقط، إذ فاز كل من العين والشارقة باللقب في 2018 و2019، بينما رفع "فخر أبوظبي" رصيده إلى ثلاثة ألقاب في 2011 و2017 و2021 ليتساوى بالرصيد نفسه مع كل من الشباب والنصر.

وسيطر الجزيرة على وسط الملعب وضغط على مدافعي خورفكان في الدقائق الأولى من المباراة، إذ كاد الصربي ميلوس كوسانوفيتش أن يحرز الهدف الأول عندما لعب خلفان مبارك ركلة حرة مباشرة وقابلها كوسانوفيتش برأسه قوية ولكن حارس المرمى أحمد ديدا تصدى للكرة وأبعدها إلى ركلة ركنية (2)، بينما واصل خلفان مبارك تمريراته الجميلة ولعب كرة عرضية وصلت إلى علي مبخوت الذي سدد الكرة فوق العارضة (8).
وفي الدقيقة العاشرة أحرز المالي عمر تراوري الهدف الأول بعدما قام علي مبخوت بدور صانع الألعاب ولعب كرة جميلة خلف مدافعي خورفكان وقابلها تراوري بتسديدة رائعة في المرمى، وتألق بعدها أحمد ديدا في التصدي لانفراد من مبخوت الذي أهدر فرصة إضافة الهدف الثاني (15).
وواصل "فخر أبوظبي" ضغطه بفضل النشاط الكبير من الجنوب إفريقي ثولاني سيريرو وعبدالله رمضان في وسط الملعب، كما تألق مبخوت في صناعة اللعب، ومرر كرة أخرى جميلة إلى عمر تراوري الذي سدد كرة قوية تصدى لها أحمد ديدا، وعادت إلى علي مبخوت الذي راوغ الدفاع ولعب كرة رائعة من فوق ديدا في المرمى محرزاً الهدف الثاني (29)، قبل أن يتلقى "فخر أبوظبي" ضربة موجعة بحصول خلفان مبارك على البطاقة الحمراء بسبب تدخله بعنف ضد الإيفواري كوامي (36).

ورغم لعب الجزيرة بعشرة لاعبين ولكن واصل الفريق أفضليته وأهدر الهولندي براندلي كواس فرصة إضافة الهدف الثالث عندما لعب عبدالله رمضان ركلة ركنية وقابلها كواس برأسه وذهبت الكرة إلى جوار القائم (45)، أما أول فرصة لفريق خورفكان كانت في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع عندما سدد البرازيلي برونو كرة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها ببراعة الحارس علي خصيف وأبعدها إلى ركلة ركنية.

أما الشوط الثاني شهد إثارة كبيرة بعدما ضغط خورفكان وأحرز هدفاً عن طريق عبدالله الرفاعي ولكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل (48)، وأهدر بعدها عمر تراوري فرصة لا تضيع من انفراد تام ولكن اللاعب المالي سدد الكرة بجوار القائم (50)، قبل أن يحرز تراوري الهدف الثالث في الدقيقة 56، بينما أحرز خلفان النوبي الهدف الأول لخورفكان لتنتهي المباراة بفوز الجزيرة وتتويجه باللقب.

طباعة