أشاد باختيار اسم «كأس الخمسين» لنهائي كأس الخليج العربي

مهدي علي: نتمنّى تقديم شيء يفتخر به جمهور شباب الأهلي

مهدي علي: الضغوطات موجودة على جميع الفرق.

أكد مدرب شباب الأهلي مهدي علي، أن حظوظ فريقه والنصر متساوية في الفوز بلقب كأس الخليج العربي، لافتاً إلى جاهزية لاعبيه لخوض المباراة، مشدداً على رغبتهم في الفوز بثاني ألقاب الموسم الحالي، بعدما فاز بلقب كأس سوبر الخليج العربي.

وشكر مهدي خلال المؤتمر الصحافي الخاص بالمباراة رابطة المحترفين على «التنظيم الرائع والمميز لجميع المسابقات والبطولات، وكذلك تنظيمها اليوم للمؤتمر ومبادرتها في اختيار متحف الاتحاد هذا المكان الذي شهد بدايات دولة الإمارات، وكذلك اختيارها اسم كأس الخمسين»، كما شكر الرابطة على إعادة برمجة مباريات الفرق المشاركة آسيوياً.

وقال: «بالنسبة إلى المباراة سنبذل كل جهودنا لتحقيق اللقب، خصوصاً أن الوصول إلى النهائي جاء بعد جهد كبير من الجهاز الفني واللاعبين، ونتمنّى أن نقدم شيئاً يفتخر به النادي والجمهور وأن نحقق اللقب». وأشار إلى جاهزية جميع لاعبي شباب الأهلي، مؤكداً: «الاستعدادات جيدة، والفريق صفوفه شبه مكتملة، ونتمنّى أن نقدم مباراة تليق بالنهائي، إذ إن المباراة لن تكون سهلة، خصوصاً أنها تجمع فريقين يمتلكان عناصر قوية والحظوظ متساوية بين الفريقين، وأرى أن النهائي يحتاج إلى تعامل خاص والتركيز في جميع الأوقات، لأن كل شيء من الممكن حدوثه».

أمّا عن جاهزية حارس المرمى ماجد ناصر، قال: «ماجد حصل على ثلاثة إنذارات ولم يلعب أمام الظفرة كما أن الفريق يخوض عدداً كبيراً من المباريات، وكان لدينا الرغبة في منح حسن حمزة فرصة المشاركة في المباريات، وإراحة ناصر للمباراة النهائية، وهو جاهز للمشاركة».

وختم تصريحاته بالحديث عن كارتابيا وعمر عبدالرحمن، وقال: «كارتابيا تعرض لإصابة ويخوض البرنامج التأهيلي وبدأ يشارك مع الفريق، ولكن مشاركته في المباراة سنقررها في التدريب المقبل، أما بالنسبة إلى عمر عبدالرحمن فيخوض فترة التأهيل، ويجب أن يستكمل البرنامج حتى يصبح جاهزاً للمشاركة».

طباعة