«السماوي» حافظ على فارق النقطتين مع الجزيرة المتصدّر

«انتصار تاريخي» لبني ياس على العين

بني ياس فاز ذهاباً وإياباً على العين. من المصدر

عزز بني ياس حظوظه في المنافسة على لقب دوري الخليج العربي، بعد العودة بفوز ثمين للغاية أمام مضيفه العين 2-1، أمس، ضمن الجولة 21، ليرفع رصيده إلى 45 نقطة بفارق نقطتين عن الجزيرة المتصدر، في حين تجمدت نقاط أصحاب الأرض عند 34 في المركز السادس.

وحافظ «السماوي» على سجله الرائع في الموسم الحالي، إذ واصل نتائجه القوية خارج ملعبه للمباراة السابعة على التوالي، بخمسة انتصارات وتعادلين، ليؤكد أنه أحد الفرق التي لا تتأثر باللعب خارج ملعبها، كما أنها المرة الأولى التي يحقق فيها بني ياس الفوز ذهاباً وإياباً على العين في موسم واحد، وهو ما يؤكد التوهج الكبير الذي عليه الفريق هذا الموسم، بجانب أنه أول فوز له على أرض العين.

وكان العين سبّاقاً في التقدم في الدقيقة الرابعة عن طريق التوغولي، لابا كودجو، بعد أن راوغ ثلاثة لاعبين وواجه المرمى، قبل أن يسدّد كرة قوية عجز حارس مرمى الضيوف، فهد الظنحاني، عن التصدي لها.

ورغم الأفضلية التي حصل عليها أصحاب الأرض، إلا أن سيطرتهم على مجريات المباراة لم تستمر طويلاً، إذ نجح بني ياس في الدخول والسيطرة على مجريات المباراة سريعاً من خلال انتشاره الصحيح في أرضية الملعب، وهو ما مكّنه من الاحتفاظ بالكرة وشنّ هجمات متتالية.

وواصل بني ياس أفضليته مع بداية الشوط الثاني، حيث تمكن من إدراك التعادل بعد ست دقائق فقط، وتحديداً في الدقيقة 51، حين سدد سلطان الشامسي كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في أقصى الزاوية اليمنى للحارس خالد عيسى.

وأعطى هدف سلطان الشامسي دفعة معنوية كبيرة لـ«السماوي» لمواصلة التفوق في اللقاء، وهو ما ترجمه بصورة عملية من خلال تسجيله هدف الفوز في الدقيقة 78، بعد خطأ دفاعي مشترك وجد فيه مهاجم بني ياس، البرازيلي جواو بيدرو، نفسه في مواجهة المرمى، ولم يتوانَ في وضعها بالشباك بكل سهولة.

طباعة