بن هزام: فرص استضافة الإمارات مجموعة المنتخب بتصفيات المونديال كبيرة

أكد أمين عام اتحاد كرة القدم، محمد الظاهري، أن فرص الإمارات في استضافة المباريات المتبقية من التصفيات الآسيوية للمجموعة السابعة المؤهلة لنهائيات مونديال 2022، وكأس أمم آسيا 2023 في يونيو المقبل، كبيرة، بعد أن تم تقديم الملف للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، مشيراً إلى أن المنتخب الوطني قادر على تحقيق طموحات الشارع الرياضي في التأهل لكلتا البطولتين.

وتحدث بن هزام عن موعد عودة الجمهور إلى المدرجات من جديد، مؤكداً أن قرار عودة الجمهور ليس قرار اتحاد الكرة وحده، لأن هناك جهات مختصة بوضع آليات التعامل مع جائحة كورونا، وأنهم في اتحاد الكرة يعملون معها.

وقال بن هزام: «نتمنى عودة الجماهير اليوم قبل الغد، وفي فترة من الفترات كانت المؤشرات تشير إلى اقتراب عودة الجمهور إلى المدرجات، ولكن تطورات الوضع حالت دون ذلك، وتم تأجيل القرار، ونحن على ثقة بتوجهات وقرارات جهاتنا المختصة، وعندما يكون الظرف مناسباً وآمناً ستعود الجماهير، وسنكون أول المرحبين، وللعلم لدينا خطة عمل متكاملة لعودة الجمهور، ولكن لا يمكن تطبيقها إلا بموافقة الجهات المختصة».

وعن رأيه في قرار تأجيل التصفيات الآسيوية المؤهلة للمونديال، وتغيير نظام التصفيات، قال بن هزام إن العالم كله في وضع استثنائي بسبب جائحة كورونا، مشيراً إلى أنهم كانوا مستعدين لاستئناف التصفيات في مارس الجاري، لكن شاءت الظروف أن تواجه بعض الدول في آسيا الكثير من التحديات التي أدت إلى الإغلاق والقيود على السفر، وبالتالي صدر القرار استجابة لتلك الأوضاع، مؤكداً أنه يمكن للمنتخب أن يستفيد من هذا التأجيل في الاستعداد بشكل أفضل.

وبخصوص ملف استضافة بطولة غرب آسيا، التي كان من المقرر لها مارس الماضي، قال إن التواصل مستمر بينهم وبين اتحاد غرب آسيا، وإن الفترة المقبلة ستشهد بلورة للموقف النهائي من موعدها والدول المشاركة فيها، على ضوء المعطيات الجديدة التي فرضتها جائحة كورونا.

 

طباعة