الوصل: اتخذنا الإجراءات القانونية في الشكوى إلى مركز التحكيم الرياضي

أكدت شركة الوصل لكرة القدم اتخاذها الإجراءات القانونية كافة في الشكوى التي تقدمت بها إلى مركز التحكيم الرياضي، ضد كل من طاقمي حكام وتقنية الفيديو مباراة الوصل وبني ياس في ربع نهائي كأس رئيس الدولة، وقرار طرد لاعب «الإمبراطور» فابيو ليما.

وأصدرت الشركة بياناً صحافياً نص على أنه رداً على ما أثير في وسائل الإعلام حول عدم وصول شكوى شركة الوصل لكرة القدم، إلى مركز الإمارات للتحكيم الرياضي، حول أحداث مباراة بني ياس في 21 ديسمبر في بطولة كأس رئيس الدولة، التي حصل خلالها قائد الفريق فابيو دي ليما على بطاقة حمراء، تؤكد شركة الوصل لكرة القدم ما يلي: «إن طلب الاحتكام مُعد ومؤسس بالشكل القانوني السليم، وقد فضلنا التريث حتى وصول الرد إلينا على الكتب المرسلة للاتحاد ولجانه المختصة، والمتضمنة من حيث النتيجة رغبتنا في إنصاف النادي ولاعبه ومعاقبة المخطئ، فالغاية لم تكن لدينا يوماً التقاضي أو الظهور بمظهر المنتصر، وإنما ترسيخ مبادئ العدالة والإنصاف عبر الاتحاد واللجان المختصة قانوناً لما فيه المصلحة العامة».

وأضافت: «تنص المادة 26 من القواعد الإجرائية للمركز والمتعلقة بطلب التحكيم وإخطاره ومواعيده، على أن يقدم طلب التحكيم على النموذج المُعد لذلك بالجهاز الإداري للمركز مستوفياً الشروط، لكن لوحظ عدم إدراج النموذج المشار إليه في لائحة القواعد الإجرائية كملحق للائحة، كما فوجئنا بعد البحث والتدقيق عدم وجود (موقع إلكتروني) للمركز حتى تاريخه، وهو ما أعاق الحصول على نسخة من النموذج».

طباعة