الوحدة ينزف والظفرة يُحرج رازوفيتش

الوحدة حصل على نقطة في آخر مباراتين بالدوري. من المصدر

واصل الوحدة نزيف النقاط وتعادل 1/‏‏‏1 مع الظفرة، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس، لحساب الجولة الثامنة من دوري الخليج العربي لكرة القدم. وأحرج الظفرة مدربه السابق رازوفيتش، المدرب الحالي للوحدة، وخرج بنقطة ثمينة. وكان الظفرة البادئ بالتسجيل عن طريق الأردني ياسين البخيت (43)، وهي النتيجة التي انتهى عليها الشوط الأول. ونجح البديل، الكونغولي مبوكو في إدراك التعادل (51). وبتلك النتيجة يرتفع رصيد الوحدة إلى 14 نقطة، مقابل 11 للظفرة.

وجاءت المباراة حماسية منذ دقيقتها الأولى، والتي كاد فيها الفريق الضيف يتقدم عن طريق خالد الدرمكي، الذي أهدر فرصة محققة. ورد خميس إسماعيل بضربة رأس علت العارضة بقليل (6).

وارتفع نسق المباراة أكثر مع الدقيقة 24، حينما انفرد ياسين البخيت بمرمى الوحدة، وأنقذها الحارس محمد الشامسي. وضاعت فرصة أخرى على العنابي للتقدم، إذ قام الظهير محمد المنهالي بمجهود رائع ووزع كرة إلى لوفانور، لكن خالد الدرمكي قام بمجهود كبير، ليبعد الكرة من أمام المهاجم المالدوفي وهي في طريقها للمرمى.

وقبل أن يخرج الفريقان لغرفة خلع الملابس نجح البخيب في وضع فريقه في المقدمة من خطأ مشترك للثنائي محمد المنهالي وأحمد راشد، مسجلاً هدفاً مميزاً.

وازداد هجوم الوحدة فاعلية مع نزول مومبكو على حساب طحنون الزعابي، ومع أول لمسة له من ضربة ثابتة، تمكن من إعادة فريقه للمباراة بتسجيل التعادل. وكاد اللاعب نفسه يُسجل وبالطريقة ذاتها من ضربة ثابتة خارج الصندوق، لكن كرته اصطدمت بالقائم الأيسر قبل أن تستقر خارج الملعب.

طباعة