ورشة تنشيطية حول تعامل قضاة الملاعب مع «الفار»

دشنت إدارة الحكام باتحاد كرة القدم أمس ورشة عمل تقنية حكم الفيديو المساعد «الفار»، التي تقام فعالياتها على مدار ثلاثة أسابيع بهدف تنشيط خبرات الحكام الجاري استكمال اعتمادهم لاستخدام التقنية. وقال المدير الفني للحكام خالد الدوخي أن الهدف من ورشة العمل هو عملية تنشيط لخبرات الحكام المعتمدين لتقنية الفيديو، بالإضافة لعملية استكمال متطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم لترخيص 6 حكام ساحة تم تصعيدهم من الفريق الثاني و6 حكام مساعدين و6 مساعدين لحكم الفيديو الذين سبق أن شاركوا في دورة الـ «الفار» التي نظمها اتحاد الكرة الشهر الجاري في دبي وقدم محاورها مدير برنامج تقنية حكم الفيديو المساعد في الفيفا الهولندي مايك فان ديروست.

وأشار الدوخي في تصريح للموقع الرسمي لاتحاد الكرة أن برنامج الورشة يتضمن التدريب على حالات تحكيمية بنظام محاكاة، مماثل لجهاز تقنية الفيديو يتم خلاله التركيز على دقة وسرعة اتخاذ القرار الصحيح، الذي تستوجبه كل حالة، بعدها سيخضع قضاة الملاعب لتدريبات لرفع مستوى اللياقة البدنية.

وأضاف «تقنية الفيديو تتطلب المزيد من العمل والتدريب والتركيز على استخدامها بصورة دورية لزيادة وصقل الخبرات، ويتم التنبيه على الحكام خلال الدورات التدريبية وورش العمل بأن المباراة تُدار بشخصية الحكم نفسه وبتطبيقه لقوانين اللعبة».

طباعة