أجرى صفقة واحدة ويبحث عن تعويض إسلام خان وجوجاك

العين يطلق صافرة تحضيراته بشعار «العودة لحصد الألقاب»

العين يدخل الموسم الجديد بطموح المنافسة في جميع البطولات. من المصدر

يطلق مدرب فريق العين، البرتغالي بيدرو إيمانويل، صافرته في الساعة السادسة من مساء اليوم على أرضية استاد خليفة بن زايد، إعلاناً عن انطلاقة المرحلة الثانية من تحضيرات «الزعيم» للموسم الجديد، الذي يدخله بشعار «العودة لحصد الألقاب»، بعد أن غاب الفريق عن منصات التتويج منذ تحقيقه ثنائية دوري الخليج العربي وكأس رئيس الدولة عام 2018، تحت قيادة مدربه الأسبق زوران ماميتش.

ووفقاً للموقع الرسمي لنادي العين، فإن التحضيرات الخاصة بانطلاقة التدريبات، قد اكتملت بوصول معظم اللاعبين الذين قضوا إجازاتهم خارج البلاد، بجانب المدرب البرتغالي بيدرو، وطاقمه المعاون، في حين سيغيب الدولي التوغولي لابا كودجو عن التحضيرات لمدة أسبوع كامل، بسبب حصوله على راحة للبقاء بمسقط رأسه.

وكان مصدر عيناوي قال، لـ«الإمارات اليوم»، إن شركة العين لكرة القدم ستحسم، خلال أسبوع، فكرة إقامة المعسكر الخارجي، وإنهم حالياً يراقبون توجيه السلطات الصحية داخل الدولة، وفي الدول الأوروبية التي ستحتضن إحداها المعسكر حال تخفيف قيود السفر، بجانب الحصول على موافقات من الأندية الأوروبية لأداء مباريات ودية خلال المعسكر.

وتستمر المرحلة الثانية من الإعداد حتى نهاية الشهر الجاري، يتخللها خوض مباراتين وديتين خلف الأبواب المغلقة. وأبرم نادي العين، حتى الآن، صفقة وحيدة بالتعاقد مع لاعب إنترناسيونال البرازيلي، إيريك دي مينيزيس، بعقد يمتد إلى ثلاثة مواسم في خانة اللاعبين المقيمين.

ولدى «الزعيم» فرصة التعاقد مع لاعبين أجنبيين بعد رحيل الثنائي: الدولي الكازاخستاني إسلام خان، والدولي المجري بازلاس جوجاك، بعد نهاية عقدهما مع الفريق، في وقت ارتبط فيه أكثر من اسم بالانتقال لصفوف العين، لكن حتى الآن لم يتم الإعلان عن أي صفقة جديدة بخلاف البرازيلي دي مينيزيس.


«الزعيم» يجري فحوص «كورونا» للاعبيه مرتين أسبوعياً

أكد رئيس اللجنة الطبية بنادي العين، الدكتور طلال الخزرجي، اكتمال الترتيبات الخاصة بانطلاق التدريبات، وفقاً للإجراءات الاحترازية الصحية، والتزاماً بالبروتوكول الطبي المعتمد من اتحاد الكرة، ورابطة المحترفين، ومجلس أبوظبي الرياضي، بهدف الوقاية من الأمراض.

وقال للموقع الرسمي لنادي العين: «بدأنا إضافة عدد من الفحوص الخاصة بأداء وظائف الجسم والمناعة، إلى جانب الفحوص الطبية الشاملة للجميع».

وأضاف: «بعد توقف النشاط نحو أربعة أشهر، فإن العودة للتدريبات دائماً يصاحبها في بعض الأحيان ارتفاع في درجات الحرارة وآلام في العضلات، فضلاً عن السعال ونزلة البرد، الأمر الذي يبدو مشابهاً لأعراض (كوفيد-19)، لذلك تقرر إجراء فحوص دورية لفحص فيروس كورونا مرتين في الأسبوع، وهناك أجهزة حديثة للفحص، ونعمل حالياً على أخذ الموافقات المطلوبة من الجهات المعنية للحصول على نتائج أسرع».

طباعة