أبرزها منح مهلة لاتحاد الكرة والرابطة للرد.. وتنحي الزيودي

5 خطوات قانونية اتخذتها «الانضباط» بشأن شكوى شباب الأهلي

شباب الأهلي كان متصدراً مسابقة الدوري قبل إلغائها.. يليه العين ثانياً.. والجزيرة ثالثاً. تصوير: أسامة أبوغانم

بحثت لجنة الانضباط باتحاد كرة القدم، خلال اجتماعها أمس عبر نظام الاتصال المرئي عن بُعْد، برئاسة المستشار سعيد الحوطي، الشكوى التي تقدم بها نادي شباب الأهلي ضد رابطة المحترفين واتحاد الكرة، وقررت اللجنة منح كلٍّ من اتحاد الكرة ورابطة المحترفين مهلة حتى الأربعاء المقبل للرد على شكوى شباب الأهلي ضد قرار إلغاء الدوري، على أن تعقد اللجنة جلسة أخرى يوم الخميس المقبل للنظر في الشكوى، بعد تلقيها رد اتحاد الكرة والرابطة، علماً بأن شباب الأهلي تقدم بطلب لتتويجه بلقب الدوري، الذي كان يتصدر ترتيبه حتى الجولة 19.

وكانت لجنة الانضباط قد قررت تأجيل اجتماعها الأول في يونيو الماضي، بعد إبلاغها من قبل الأمانة العامة في اتحاد الكرة بانتهاء مدتها القانونية، لكن الجمعية العمومية لاتحاد الكرة قررت بدورها، خلال اجتماعها الأخير، اعتماد اللجنة بتشكيلها الحالي، برئاسة المستشار سعيد الحوطي، للاستمرار في أداء عملها.

من جانب آخر، تقدم نائب رئيس اللجنة المستشار حمدان الزيودي بطلب إلى اللجنة للتنحى عن النظر في هذه الدعوى، ووافقت اللجنة على طلبه في هذا الخصوص.

وتلاحظ، من خلال جلسة أمس، أن لجنة الانضباط حسمت سريعاً الأمور، من خلال خمس خطوات قانونية اتخذتها في هذا الخصوص، وهي: النظر في الدعوى المقدمة من شباب الأهلي، وتأكيد اختصاصها بها، والتعرف إلى المطالب التي تقدم بها شباب الأهلي من خلال مذكرته القانونية، فضلاً عن إمهال رابطة المحترفين واتحاد الكرة حتى الأربعاء المقبل للرد على الشكوى، بجانب أن اللجنة وافقت على طلب نائب رئيسها التنحي عن النظر في هذه الدعوى، وتحديد الخميس المقبل موعداً للجلسة الثانية للبت في الشكوى.

وشهدت هذه القضية تطورات متسارعة، بعدما رفض شباب الأهلي قرار الرابطة إلغاء الدوري لموسم 2019 - 2020، دون تتويج متصدر ترتيب الفريق في أعقاب دعوة مجلس إدارة الرابطة للجمعية العمومية للرابطة وتصويت الأندية على رفض زيادة عدد الأندية المحترفة إلى 16، والإبقاء على العدد الحالي 14 نادياً، وبالتالي إلغاء الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية وكذلك الصعود إلى دوري المحترفين، فترتب على ذلك عدم تتويج شباب الأهلي بطلاً للدوري كونه متصدر لائحة الترتيب حتى الجولة 19.

يذكر أن شباب الأهلي تقدم في الوقت ذاته بشكوى أخرى في هذا الخصوص إلى هيئة التحكيم الرياضي في اتحاد الكرة، بانتظار البت فيها رسمياً، وفقاً للوائح التي تحكم عمل هذه اللجان القضائية.

وقبل إلغاء المسابقة كان شباب الأهلي متصدراً لترتيب فرق مسابقة الدوري بعد 19 جولة، برصيد 43 نقطة، يليه العين بـ37 نقطة، والجزيرة ثالثاً برصيد 36 نقطة، ثم الوحدة رابعاً برصيد 35 نقطة، والشارقة خامساً بالرصيد ذاته.

الخطوات الـ 5 التي اتخذتها لجنة الانضباط

1- النظر في الدعوى، وتأكيد اختصاصها بالقضية.

2- التعرف إلى مطالب شباب الأهلي، من خلال الشكوى ضد الرابطة والاتحاد.

3- منح اتحاد الكرة والرابطة مهلة حتى الأربعاء المقبل، للرد على الشكوى.

4- تنحي نائب رئيس اللجنة، المستشار حمدان الزيودي، بناء على طلبه.

5- تحديد يوم الخميس المقبل موعداً للجلسة الثانية، للنظر في القضية.


• لجنة الانضباط قررت تأجيل اجتماعها الأول لانتهاء مدتها القانونية، قبل أن تعتمد الجمعية العمومية اللجنة بتشكيلها الحالي.

• 43 نقطة في رصيد شباب الأهلي، قبل إلغاء الدوري، بفارق ست نقاط عن العين صاحب المركز الثاني.

طباعة