النصر يوقف تحليق «النسور»

    هجمة نصراوية نحو مرمى خورفكان. تصوير: مصطفى قاسمي

    وضع النصر حداً لنتائجه السلبية أمام فرق مؤخرة ترتيب دوري الخليج العربي لكرة القدم، بعد فوزه الصعب على خورفكان بهدف دون مقابل ليحصد ثلاث نقاط ثمينة رفعت رصيده إلى 31 نقطة، فيما توقفت صحوة خورفكان التي كانت قد بدأت منذ خمس مباريات وتجمد رصيد «النسور» عند النقطة 15.

    ونجح لاعب النصر، البرازيلي ليما، في إحراز هدف الفريق الوحيد في المباراة بالدقيقة 64 ليقترب «العميد» خطوة من مربع الكبار.

    الشوط الأول، كان سلبياً لعباً ونتيجة بين الفريقين، ورغم الاستحواذ الكبير لفريق النصر إلا أنه لم ينجح في الوصول إلى حارس مرمى خورفكان محمد يوسف بهجمات خطرة، إلا في هجمات قليلة وكانت الأولى بالدقيقة 33 عن طريق تسديدة من الهولندي كواس، مرت بجوار القائم.

    وشن خورفكان هجمات مرتدة كالتي تفنن بها في المباريات الأخيرة والتسديدات من خارج منطقة الجزاء عن طريق البرازيلي رامون لوبيز، والنشيط جونينهو، الذي شكل مصدر خطورة دائماً لخورفكان بالجانب الأيسر ولكن قلة خبرته أضاعت منه أكثر من هجمة خطرة.

    في الشوط الثاني، زاد النصر من هجومه في محاولة للوصول إلى المرمى مع تغيير مبكر باستبدال جاسم يعقوب، وإشراك اللاعب المقيم غابريل، الذي نجح في إحراز الهدف الأول بالدقيقة 59 من تسديدة، ولكن تقنية الفيديو تدخلت لإلغاء الهدف عقب لمس الكرة ليد اللاعب البرتغالي توزي، ليُلغى الهدف.

    ونجح النصر في إحراز الهدف الأول بعد استمرار الضغط الهجومي وعدم ظهور أي شكل لفريق خورفكان داخل منطقة جزاء النصر، لينجح المدافع البرازيلي ليما، في إحراز الهدف الأول للعميد بالدقيقة 64 من كرة رأسية، كان قد تقدم لها من إحدى الكرات الثابتة.

    طباعة