الجهاز الإداري يعقد محاضرات نظرية وجلسات جانبية مع اللاعبين المؤثرين

الأولمبي يتمسك بأمل «طوكيو 2020» ويواجه كوريا الشمالية بشعار «النقطة الرابعة»

صورة

يخوض المنتخب الأولمبي لكرة القدم، في الثانية والربع من ظهر اليوم (بتوقيت الإمارات)، مباراته الثانية في نهائيات كأس آسيا تحت 23 عاماً، المقامة حالياً في تايلاند والمؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، لحساب المجموعة الرابعة التي يتصدرها المنتخب الأردني برصيد ثلاث نقاط، والأبيض ثانياً برصيد نقطة، وفيتنام ثالثاً بالرصيد ذاته، وأخيراً كوريا الشمالية في المركز الرابع من دون رصيد.

ويدخل الأبيض الأولمبي مواجهة اليوم بطموحات كبيرة نحو تحقيق الفوز، والوصول إلى النقطة الرابعة، وإنعاش آماله في المنافسة على إحدى البطاقتين المؤهلتين إلى الدور ربع النهائي، خصوصاً بعد تعادله في المباراة الأولى أمام منتخب فيتنام من دون أهداف، في مباراة جاءت قوية من الجانبين.

واختتم الأبيض تحضيراته لمواجهة كوريا الشمالية بأداء حصة تدريبية، أمس، تحت قيادة وإشراف المدير الفني، ماسيج سكورزا، وجهازه المساعد، بمشاركة 23 لاعباً، هم: حمدان البارود، ماجد راشد (اتحاد كلباء) خالد الظنحاني، محمد الحمادي، خالد الظنحاني (بني ياس) عبدالله رمضان، خليفة الحمادي، محمد العطاس، زايد العامري، عبدالرحمن العامري (الجزيرة) ماجد سرور (الشارقة) خلفان النوبي، عيد خميس (شباب الأهلي) محمد شاكر، يحيى نادر، علي عيد (العين) جاسم يعقوب البلوشي، سعيد سويدان (النصر) محمد الشامسي، طحنون الزعابي، يحيى الغساني (الوحدة) علي صالح، عبدالرحمن صالح (الوصل).

واكتفى المنتخب الأولمبي بحصد نقطة مخيبة، بعد أن تعثر في ضربة البداية بكأس آسيا تحت 23 سنة، بالتعادل أمام فيتنام في مستهل مباريات المجموعة الرابعة، التي أقيمت يوم الجمعة الماضي على ملعب مدينة بوريرام.

وكانت الآمال كبيرة في الأولمبي لاقتناص الفوز، خصوصاً بالنظر إلى فارق الإمكانات الفنية بين لاعبي المنتخب ونظيرهم الفيتناميين، لكن لايزال بإمكان الأولمبي التعويض في لقاء اليوم، الذي لا يقبل إلا الفوز.

وعانى الأولمبي كثيراً في المباراة الأولى، بسبب غياب التركيز والتفاهم الجيد بين اللاعبين، ولم يستغل الفرص التي سنحت له على مدار شوطي المباراة، خصوصاً تلك التي أهدرها المهاجم المتألق علي صالح، الذي شكلت تحركاته خطورة كبيرة على المرمى الفيتنامي.

وحرص الجهاز الفني على عقد اجتماعات مكثفة مع اللاعبين بعد نهاية مباراة فيتنام، تم خلالها متابعة شريط مباراة فيتنام ومباراة كوريا الشمالية مع الأردن، وتحليل الحالات ونقاط الضعف والقوة في منتخب كوريا الشمالية، وطريقة وأسلوب لعبه، وكذلك التعرف إلى بعض الجوانب التي رافقت أداء اللاعبين في المباراة الأولى ومحاولة تلافي بعض الأخطاء.

ويقوم الجهاز الإداري للمنتخب، ممثلاً بعبدالقادر حسن المشرف الإداري للمنتخب وجمال بوهندي مدير المنتخب، بتهيئة اللاعبين من الناحية النفسية، من خلال المحاضرات النظرية والجلسات الجانبية مع عدد من اللاعبين المؤثرين في صفوف المنتخب.

ويوجد مع البعثة في مدينة بوريرام عضوا اللجنة الانتقالية لاتحاد الكرة، عيسى مير وأحمد بن درويش.

وعين الاتحاد الآسيوي لكرة القدم طاقم تحكيم دولياً عُمانياً لإدارة مباراة منتخبنا مع كوريا الشمالية، بقيادة أحمد الكاف (ساحة) يعاونه أبوبكر العامري (مساعد أول)، راشد الغيثي (مساعد ثانٍ) والماليزي محمد أميرول (حكماً رابعاً).


جاسم يعقوب: جاهزون للمباراة وطموحنا الفوز

أكد لاعب النصر والمنتخب الأولمبي، جاسم يعقوب، اكتمال جاهزية الأبيض لأداء المباراة الثانية في نهائيات كأس آسيا تحت 23 سنة أمام كوريا الشمالية، مشيراً إلى أن جميع اللاعبين على أهبة الاستعداد لخوض اللقاء وتحقيق نتيجة إيجابية، تقرب الأبيض الأولمبي أكثر من التأهل إلى المرحلة التالية.

ووعد جاسم يعقوب بمضاعفة الجهود من أجل تحقيق الفوز والحصول على النقاط الثلاث، لافتاً إلى أن المنتخب أدى بصورة جيدة في المباراة الأولى أمام فيتنام، لكن الحظ لم يحالفه في التفوق على منافسه، حيث انتهت المباراة بالتعادل السلبي.

وأكد اللاعب الشاب، في تصريحات صحافية، أن الجهاز الفني حرص على إعداد المنتخب بالصورة المطلوبة لخوض مباراته الثانية، وعمل على تصحيح بعض الأخطاء التي صاحبت الأداء أمام فيتنام، وشدد على تفادي السلبيات بجانب التركيز على تعزيز الإيجابيات العديدة التي خرج بها المنتخب الأولمبي من اللقاء الأول.

وحول المنافسة بين المنتخبات في المجموعة الرابعة، أوضح جاسم يعقوب أن كل المنتخبات ستكون حريصة على تحقيق الفوز في الجولة الثانية، لأن تأثيرها مباشر في حظوظ كل منتخب، مؤكداً أنهم يدركون أهمية تحقيق الفوز أمام كوريا الشمالية، ولن يألوا جهداً في سبيل تحقيقه حتى يواصل المنتخب مشواره في هذه البطولة.

طباعة