أول ردة فعل لنادي العين على "قرعة دوري أبطال آسيا‎"

    أكد مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي العين، ورئيس الوفد المشارك في مراسم قرعة دوري أبطال آسيا 2020 وورشة العمل المصاحبة لهافي كوالالمبور الماليزية أحمد الشامسي، أن نتيجة القرعة جاءت معتدلة ومنطقية، والواقع يؤكد أنه لا توجد مباراة سهلة في عالم كرة القدمالحديثة.
    وقال الشامسي للموقع الرسمي لنادي العين عقب القرعة: "تركيز "الزعيم منصب على مواجهته الأولى في مشوار تحدي المنافسة على لقب دوري أبطال آسيا 2020، والذي من المقرر أن يستهله بمواجهة الفريق الفائز من مباراة الزوراء الكويتي وبنيودكور الأوزبكي في الدورالتمهيدي المؤهل لمرحلة المجموعات".

    وأسفرت قرعة دوري أبطال التي أقيمت اليوم في العاصمة الماليزية كوالالمبور، عن وجهة فريق العين في حالة فوزه بنتيجة المباراة المقررة، يوم الثلاثاء الموافق 28 من يناير المقبل على إستاد هزاع بن زايد، أمام الفائز من الزوراء العراقي وبنيودكور الأوزبكي في مباراتهما المحددة في الحادي العشرين من يناير القادم، إلى المجموعة الرابعة والتي تضم كل من "سبهان أصفهان الإيراني والسد والنصر السعودي".

    وأكمل: "العين فريق كبير وصاحب تاريخ عريض في البطولة الآسيوية، لذلك لا يفكر في أسماء المنافسين بقدر التركيز على التحضيربالصورة التي تمكنه من تحقيق أهدافه الكبيرة في النسخة القادمة من المسابقة الأقوى في القارة الآسيوية، مع الاحترام لطموحات كافةالفرق المشاركة في البطولة".

    وزاد: "تتزامن مراسم القرعة وسمنار دوري أبطال آسيا 2020، مع ذكرى مشاركة "الزعيم" في بطولة كأس العالم للأندية الإمارات 2018،والتي سجل فيها العين خلال عشرة أيام أفضل إنجاز خليجي إماراتي منذ انطلاقة المونديال، الأمر الذي يؤكد أن مشوار هذا النادي الكبيرخارجياً يرتبط بإنجازات مشرفة ومواقف استثنائية عندما يكون التحدي باسم الوطن، ويمنح الجيل الحالي الدافع المهم على الاستمرارية فيكتابة سطور جديدة بأحرف من ذهب في سماء إنجازات الكرة الإماراتية، والعيناوية التي حققت إنجازات غير مسبوقة محلياً وقارياً وعالمياًوأتمنى أن يعود العين عبر البطولة الآسيوية لتحطيم أرقامه العالمية قريباً".

    وتعليقاً على سؤال حول اختلاف لائحة تسجيل اللاعبين ما بين المسابقتين المحلية والقارية، قال: "المؤكد أن الاختلاف يكمن في قيد المقيمينوالمواليد بالمسابقة القارية، غير أن اللجنة الفنية للاحتراف بالنادي والمدرب الكرواتي إيفان ليكو على معرفة تامة باحتياجات الفريق للتحديالآسيوي، وثقتنا كبيرة جداً في جميع الأسماء التي سيقع عليها الاختيار للدفاع عن شعار العين في البطولة القارية، خصوصاً وأن الهدففي النسخة القادمة واضح وأعلنه مجلس إدارة شركة كرة القدم منذ تكليفه رسمياً ونسأل الله العلي القدير السداد والتوفيق للفريق في ترجمةالرعاية السامية والدعم السخي من رئاسة النادي إلى جانب الاهتمام والمتابعة الدائمة من الإدارة إلى إنجازات تسعد الأمة العيناوية".
     
    صندوق "بنفسجي" بنكهة عالمية
    حرص مدير فريق العين، أحمد الشامسي على إهداء "الصندوق البنفسجي"، المصمم خصيصاً لمشاركة العين في ورشة عمل دوري الأبطال،على شكل شعار نادي العين، إلى رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد الآسيوي، شين مانجيل، وذلك بعد انتهاء مراسم قرعة دوري أبطال آسيا2020، بالإضافة إلى رؤساء وفود الفرق الخمسة التي من المتوقع أن يواجهها العين في مشواره القاري، في حالة تأهله حتى نهاية مرحلةالمجموعات.

    طباعة