شباب الأهلي يهزم الظفرة في «19 ثانية».. والنقبي يرفض الاحتفال

    لاعبو شباب الأهلي يحتفلون بالوصول إلى النقطة الـ16. من المصدر

    أحرز عبدالله النقبي أسرع هدف بدوري الخليج العربي في الموسم الحالي بعد مرور 19 ثانية، ليقود شباب الأهلي لتحقيق الفوز على الظفرة بهدف دون رد، أمس، في الجولة السابعة، على استاد حمدان بن زايد في الظفرة، ليرفع «فرسان دبي» رصيده إلى 16 نقطة، بينما توقف رصيد الظفرة عند سبع نقاط.

    وشهدت المباراة توتراً كبيراً من لاعبي الفريقين، ما أسهم في استخدام الحكم، عمار الجنيبي، البطاقة الصفراء ثماني مرات، بواقع أربع بطاقات لكل فريق، بينما لم يمهل شباب الأهلي منافسه الظفرة وقتاً طويلاً حتى يدخل في أجواء اللقاء، بعدما أحرز «فرسان دبي» الهدف الأول بعد مرور 19 ثانية فقط من بداية المباراة، من تسديدة صاروخية عن طريق عبدالله النقبي، دخلت المرمى، إذ رفض النقبي الاحتفال بالهدف في مرمى فريقه السابق، الذي رحل عن صفوفه في الموسم الماضي إلى شباب الأهلي.

    في المقابل تحسن أداء الظفرة وكاد ماجد ناصر يتسبب في دخول هدف إلى مرماه، بعدما مرر الكرة بالخطأ وصلت إلى سهيل المنصوري، الذي لعب الكرة بعيدة عن المرمى (6).

    ورغم سيطرة الظفرة على مجريات اللعب، إلا أن الهجمات المرتدة لشباب الأهلي شكلت خطورة كبيرة، أبرزها هجمة قادها وليد حسين ولوفانور، ووصلت إلى عبدالله النقبي الذي لعب كرة عرضية إلى أحمد خليل، ولكنه سدد الكرة فوق العارضة (27).

    أما الشوط الثاني فشهد أفضلية كبيرة من الظفرة، وحصل الفريق على أخطر فرصة له في المباراة من ركلة حرة مباشرة لعبها البرازيلي دييغو ارتدت من القائم، وأخرجها وليد عباس قبل أن يكملها البرازيلي جواو بيدرو في المرمى (53).

    وأجرى الأرجنتيني، رودولفو أروابارينا، ثلاثة تبديلات أسهمت في حفاظ شباب الأهلي على تفوقه، وحسم المباراة محققاً فوزه الخامس في الدوري.

     

    طباعة