«الزعيم» يكسب أوسيجيك الكرواتي برباعية

ليكو: لاعبو العين سجلوا أهدافاً رائعة وأظهروا شخصية قوية

صورة

قال مدرب فريق العين، الكرواتي إيفان ليكو، إن فريقه قدم أداءً جيداً في مباراته الودية الخامسة بمعسكر الإعداد الخارجي في سلوفينيا، والتي انتهت بفوز «الزعيم» 4-صفر على حساب أوسيجيك الكرواتي، موضحاً أنهم سجلوا أهدافاً رائعة في مرمى الفريق المنافس، وأظهروا شخصية قوية، وتعاملوا بالثقة المطلوبة مع مجريات اللعب، كما نجحوا في تطبيق الخطط التدريبية على نحو دقيق، وأنهم يمضون في الطريق الصحيح.

وأضاف ليكو، للموقع الرسمي لنادي العين: «استبعدت محمد شاكر من قائمة الفريق، لأنه شعر ليلة المباراة بآلام في الحلق وارتفاع في درجات الحرارة، لذلك فضلنا إراحته حتى لا نخاطر به لأنه لم يكن في درجة الجاهزية التي تمكنه من دخول قائمة المباراة، ومن المقرر أن يشارك في تدريبات اليوم الجماعية إلى جانب زملائه بالفريق، ورغم عدم مشاركة محمد شاكر في مباراة أوسيجيك، فإنني سعيد جداً بمردود اللاعب خلال الحصص التدريبية والمباريات الودية التي خاضها مع الفريق».

وكان «الزعيم» فاز على فريق نادي أوسيجيك الكرواتي بنتيجة 4-صفر، في المباراة الودية قبل الأخيرة للفريق ضمن برنامج معسكر الإعداد الخارجي، التي جرت مساء أول من أمس على ملعب غرنيا رادغنا، وأنهى «الزعيم» شوط اللعب الأول متقدماً بهدفين نظيفين، حملا توقيع الجزائري عبدالرحمن مزيان «12»، والتوغولي لابا كودجو «44»، وفي الشوط الثاني أضاف جمال معروف هدف فريقه الثالث «82»، قبل أن يعزز البرتغالي ناني فوز العين بالهدف الرابع «83».

وعن إصابة اللاعب محمد فايز الذي اضطر إلى استبداله خلال نصف الساعة الأولى من بداية المباراة، قال: «أعتقد أن أسوأ ما في مواجهة أوسيجيك الودية هو الإصابة التي تعرض لها اللاعب محمد فايز، الذي يمتلك الشخصية القوية والإمكانات العالية والخبرة الجيدة، ويشغل مركزاً مهماً في منظومة الفريق الدفاعية، ومن الصعب جداً أن نحدد حجم الإصابة التي تعرض لها في الوقت الحالي بالتأكيد، غير أنه سيخضع لفحوص طبية مساء اليوم، ونتمنى أن تكون إصابته خفيفة لأن الفريق بحاجة لجهود جميع العناصر».

وعن الفترة التي أمضاها فريقه في المعسكر وحتى الآن، قال: «الأمور تمضي في المعسكر الإعدادي الخارجي خلال الـ21 يوماً التي أمضيناها في المعسكر بالمرحلتين الأولى والثانية في النمسا وسلوفينيا، وفقاً للخطط الموضوعة لتجهيز الفريق بالصورة المطلوبة قبل انطلاقة الموسم الرياضي الجديد، وجميع عناصر الفريق يعملون على تقديم أفضل ما لديهم خلال الحصص التدريبية، ولا توجد أي مؤشرات سلبية، وشخصياً سعيد جداً بمردود جميع عناصر الفريق، خصوصاً أننا مطالبون بتعزيز معدل الاستعداد، لأن سقف طموحات النادي ومحبيه مرتفع جداً».

من جهته، قال لاعب فريق نادي العين، محسن عبدالله، الذي ظهر بمستوى طيب ونجح في صناعة هدف فريقه الثاني أمام أوسيجيك: «قدمنا أداءً جيداً في مباراتنا الودية قبل الأخيرة ضد الفريق الكرواتي، والمؤكد أن المستوى في تحسن مستمر، والواقع يؤكد أن مرحلة الإعداد الخارجي أنسب فترة للبحث عن أهم الاحتياجات التي تعزز قوة الفريق لمواجهة تحدياته خلال الموسم، سعياً لتحقيق الطموحات المرجوة وإسعاد الأمة العيناوية».

وأضاف: «حقق الفريق نتيجة إيجابية على عكس آخر ثلاث مباريات بسلوفينيا، والمكاسب المرجوة من المواجهات الودية لا تقتصر على النتائج، بل هناك جوانب أهم يبحث عنها المدرب وتتمثل في الأمور التكتيكية بالإضافة إلى معدل التركيز، فضلاً عن الوقوف على معدل اللياقة البدنية، وفي اعتقادي أن الفريق ظهر بمستوى مقنع، وحقق المكاسب المطلوبة من المباراة الودية الأخيرة».

وعن معدل الانسجام بين جميع عناصر الفريق، قال: «الأجواء مهيأة تماماً في نادي العين لبلوغ درجة الانسجام والتأقلم منذ اليوم الأول مع الفريق، وذلك لأن روح العائلة والتعامل بين الجميع يتأسس على روح الفريق الواحد، وأتمنى أن نوفق في تحقيق الأهداف وفقاً للأولويات المحددة على الصعيدين المحلي والقاري في الموسم الجديد».

• مزيان ولابا ومعروف وناني، سجلوا الأهداف الأربعة للزعيم.

طباعة