أكد أن فوز «فرسان دبي» على دبا أهم من الأداء

أروابارينا: ليس لدينا في شباب الأهلي «إنسان آلي» يلعب بمستوى ثابت

فرحة كبيرة للاعبي شباب الأهلي بعد الفوز المثير على دبا. تصوير: أسامة أبوغانم

أكد مدرب شباب الأهلي، الأرجنتيني رودولفو أروابارينا، أن «فرسان دبي» حقق الأهم، بالفوز على دبا الفجيرة، أول من أمس، بثلاثة أهداف مقابل هدف، في الجولة الـ19 من دوري الخليج العربي، مبيناً أن الفوز أهم من الأداء، بينما أشار إلى أن الفريق لا يضم في صفوفه «إنساناً آلياً» حتى يؤدي الفريق بمستوى ثابت في جميع المباريات.

وقال أروابارينا في مؤتمر صحافي: «إن شباب الأهلي حصل على ثلاث نقاط مهمة جداً»، موضحاً: «الأداء كان باهتاً في أول 30 دقيقة، لكننا تفوقنا في الشوط الأول على دبا الفجيرة من ناحية الاستحواذ على الكرة، ونقل الكرة من الدفاع إلى الهجوم، ولكن لم نكن إيجابيين بالشكل المطلوب أمام المرمى».

وأضاف: «لم يعجبني الأداء في الشوط الأول، لأننا افتقدنا الشراسة في الهجوم، رغم أننا وصلنا إلى المرمى أكثر من مرة، خصوصاً عن طريق الهجمات من الأطراف، ورغم تقدمنا بهدف، لكننا جعلنا مهمتنا صعبة بإحراز دبا الفجيرة هدف التعادل قبل نهاية الشوط الأول».

وتابع: «ظهرنا بشكل أفضل في الشوط الثاني وأحرزنا هدفين، وأهنئ اللاعبين على هذا الفوز، ولكن لا يجب أن ننسى أننا نحتاج إلى تحسين بعض الجوانب في الفريق، وأن يكون الأداء أكثر قوة في المباريات المقبلة».

ورفض المدرب الأرجنتيني توجيه اللوم إلى اللاعبين، وقال: «لن ألوم اللاعبين، وأنا أتحمّل المسؤولية كاملة بالنسبة لمستوى الفريق، إذ إنه لا يضم إنساناً آلياً يؤدي بشكل ثابت في جميع المباريات، وأمر طبيعي أن يوجد تراجع في بعض المباريات».

وتحدث مدرب شباب الأهلي عن الفترة المقبلة، وقال: «أهم شيء نركز عليه أن تكون هناك منظومة، والمدرب عندما تكون لديه القدرة على اقناع اللاعبين بمنهجية العمل، إلى جانب وجود لاعبين لديهم قدرات عالية يستوعبون التعليمات، تسير الأمور بشكل جيد، ومن حُسن حظي أن أدرب هذه المجموعة».

وختم أروابارينا تصريحاته بالحديث عن المباريات المقبلة، وقال: «أمامنا سبع مباريات في الدوري، ونهائي كأس رئيس الدولة، نحتاج إلى كثير من العمل، وأنا لا أجامل اللاعبين في حديثي، لكنهم بالفعل هم العنصر الأساسي والأهم في الفريق، قبل أي شيء آخر».


الخديم: الهدف الملغي أحبطنا

قال مدرب دبا الفجيرة، محمد الخديم، إن «النواخذة» خسر أمام شباب الأهلي، بسبب ارتكاب اللاعبين بعض الأخطاء البسيطة في الشوط الثاني، لافتاً إلى أن إلغاء الهدف الثاني الذي أحرزه البرازيلي ديوغو أكوستا أحبطهم.

وأوضح الخديم في مؤتمر صحافي أن «دبا لعب بشكل جيد في الشوط الأول، ولكن بعض الأخطاء في بداية الشوط الثاني أسهمت في خسارة الفريق»، مبيناً أن هذه الأخطاء تحدث بشكل عادي في كرة القدم، بينما أكد أنه لا يستطيع الحكم على صحة قرار الحكم بإلغاء الهدف الثاني

لـ«النواخذة»، مشدداً على أن الجهاز الفني لم يعترض على قرارات الحكم أو تقنية الفيديو.

وأضاف: «راضٍ عن أداء اللاعبين، ورغم صعوبة موقف الفريق، ولكن سنتمسك بحظوظنا حتى آخر مباراة في الدوري، رغم أننا تأثرنا كثيراً بالنقاط التي خسرها

(النواخذة)، وبالتحديد في الدور الأول».

«شباب الأهلي اعتلى الوصافة للمرة الأولى هذا الموسم، بعد أن تخطى العين بالمواجهات المباشرة، وقلص الفارق مع الشارقة المتصدر لتسع نقاط».

طباعة