«عمومية الشطرنج» تطالب الهيئة العامة للرياضة بزيادة الدعم

عقدت الجمعية العمومية لاتحاد الإمارات للشطرنج، اجتماعها السنوي بنادي الشارقة الثقافي للشطرنج، بحضور ممثل الهيئة العامة للرياضة عمر عبدالرحمن، ورئيس الاتحاد الدكتور سرحان المعيني، والأمين العام المساعد للاتحاد مهدي عبدالرحيم، كما حضر الجمعية سبعة أندية عاملة هي العين ودبي ونادي الشارقة الثقافي للشطرنج ونادي الشطرنج والثقافة للفتيات بالشارقة ونادي الفجيرة ونادي فتيات رأس الخيمة ونادي دبي لأصحاب الهمم، بجانب الأندية المساندة نادي الثقة للمعاقين والحمرية والبطائح والذيد.

وناقشت الجمعية عدداً من الموضوعات أبرزها المطالبة بالتعامل مع العضو القاري أو الدولي على أنه عضو شرفي في الاتحاد دون أن يكون له صوت، نظراً إلى أن الأندية هي التي تختار الأعضاء ومن حقها أن تحاسبهم، في حين أن العضو الدولي أو القاري له صوت ولكن الأندية لا تحاسبه.

وأشاد ممثلو الأندية باستراتيجية الاتحاد بتوزيع البطولات المحلية بين الأندية، وهو ما يحقق مبدأ العدالة، مطالبين الهيئة العامة للرياضة بزيادة الدعم المخصص للاتحادات التي تعمل وتحقق إنجازات، منها اتحاد الشطرنج الذي حقق على مدار عام أكثر من 46 ميدالية ملونة في بطولات مختلفة.

طباعة