في ختام الجولة 11

الشارقة وشباب الأهلي يواصلان الشراكة في صدارة «أقوياء اليد»

الشارقة يعود من صالة النصر بانتصارٍ ثمين. من المصدر

واصل فريقا الشارقة وشباب الأهلي شراكتهما على صدارة دوري أقوياء كرة اليد، برصيد 31 نقطة لكل منهما، بعد تحقيقهما أول من أمس، الانتصار العاشر في ختام الجولة الـ11 للمسابقة، إذ تغلب الملك على ضيفه النصر «28-23»، وعاد شباب الأهلي من صالة الظفرة بفوزٍ عريض «29-19».

كما شهدت الجولة، تعزيز العين لمركزه الخامس بفوزه على ضيفه الوحدة «22-16»، وتحقيق الجزيرة لانتصارٍ عريض على حساب مضيفه بني ياس بفارق 14 هدفاً وبنتيجة «29-15».

وبنتائج الجولة، واصل فارق الأهداف لعب دور الفيصل في منح شباب الأهلي المركز الأول «+85 هدفاً»، على حساب الشارقة الذي أودى فارق الأهداف البالغ «+57 هدفاً» للاكتفاء بالمركز الثاني، فيما حافظ الوصل المرتاح في هذه الجولة على مركزه الثالث برصيد 25 نقطة، بفارق النقطة الواحدة عن النصر رابعاً، وليحافظ العين على مركزه الخامس برصيد 23 نقطة، بفارق ثلاث نقاط عن الجزيرة صاحب المركز السادس، وليتجمد رصيد الظفرة عند النقطة 15 في المركز السابع، وليحافظ فريقا الوحدة وبني ياس على مركزيهما الثامن والتاسع برصيدي 12 و11 نقطة على التوالي.

وفي تفاصيل المباريات، فرط النصر بفرصة تقدمه في المراحل الأولى للمباراة، وذلك بعد أن نجح الشارقة في إدراك التعادل «7-7»، والتي اتبعها الملك ببسط أفضليته وإنهاء الشوط الأول «14-12»، قبل أن يواصل الشارقة تسيده مجريات اللعب في الشوط الثاني وإنهاء المباراة لمصلحته «28-23».

وفي سيناريو مشابه، أهدر بني ياس فرصة تسجيل انتصاره الأول بالبطولة بعد شوط أول أنهاه السماوي متقدماً بفارق هدفين وبنتيجة «14-12»، خصوصاً أن مجريات الشوط الثاني صبت في مصلحة الجزيرة الذي عرف لاعبوه كيفية العودة بالفارق وحسم المباراة لمصلحتهم «29-25».

وفي ثالثة المباريات، نجح الأهلي في إنهاء الشوط الأول بفارق مريح بلغ سبعة أهداف وبنتيجة «15-8»، قبل أن يوسع الفارق تدريجياً خلال الشوط الثاني وحسم المباراة بفارق 10 أهداف وبنتيجة «29-19».

وبالصورة ذاتها، عرف العين كيفية إنهاء الشوط الأول بفارق مريح على حساب ضيفه الوحدة، بلغ أربعة أهداف وبنتيجة «13-9»، قبل أن يوسع الزعيم العيناوي الفارق في الشوط الثاني ويحقق انتصاراً مستحقاً بنتيجة «22-16».


العين يعزّز مركزه

الخامس بفوزه

على الوحدة، والجزيرة

يحقق انتصاراً عريضاً

على بني ياس.

 

طباعة