غرّمت النادي 30 ألف درهم بسبب أحداث مباراة الشارقة

«الانضباط» تؤجل البت في شكوى الفجيرة ضد مسؤول «الفار»

مباراة الشارقة والفجيرة شهدت احتجاجات كبيرة من «الذئاب» ضد مستوى التحكيم. من المصدر

قررت لجنة الانضباط في اتحاد الكرة، خلال اجتماعها أمس، بمقر الاتحاد في دبي، برئاسة الدكتور حسن المرزوقي، تأجيل البت في الشكوى المقدمة من نادي الفجيرة ضد مسؤول تقنية الحكم الفيديو (الفار)، في لجنة الحكام، الإنجليزي ستيف بينت، إلى الاجتماع المقبل، حيث طلبت نسخة من شريط الفيديو الخاص بمباراة الفريق أمام الشارقة، في الجولة الـ17 لدوري الخليج العربي، وكذلك نسخة من شريط الفيديو الخاص بسيارة الحكم (الفار)، علماً أن شكوى الفجيرة ضد مسؤول تقنية الحكم الفيديو جاءت بداعي تدخله في التأثير في قرار الحكم عبدالله العاجل، الذي أدار المباراة، واحتسب هدفاً في الدقيقة 97 سجله مهاجم الشارقة، ريان مينديز.

وقال عضو اللجنة المتحدث الرسمي حمدان الزيودي، في تصريحات صحافية: قررت اللجنة تأجيل البت في الشكوى إلى الاجتماع المقبل، حتى تتمكن من الحصول على نسخة من شريط الفيديو الخاص بالمباراة، والتسجيل الخاص بكاميرا الفيديو الملحقة بسيارة «الفار».

وغرمت اللجنة نادي الفجيرة 30 ألف درهم، بسبب قيام جمهوره برمي أحذية وزجاجات مياه تجاه حكم مباراة الشارقة، فضلاً عن قيام الجمهور بسبّ الحكم. وعاقبت أيضاً لاعبي الفجيرة مهند خميس وأحمد موسى بالإيقاف مباراة واحدة والغرامة 30 ألف درهم لكل منهما، لمحاولتهما الاعتداء على الحكم عبدالله العاجل، كما عاقبت مدرب اللياقة البدنية في الفجيرة باولو روبرتو بتغريمه 20 ألف درهم، وإيقافه عن مرافقة الفريق في مباراتين رسميتين.

وعاقبت اللجنة كذلك نادي الوصل بالغرامة 50 ألف درهم، بسبب تلفظ جمهوره بألفاظ غير لائقة تجاه حكم مباراة فريق الإمارات بالدوري. وقال الزيودي «تمت مضاعفة عقوبة الوصل المالية، لأنها ليست المرة الأولى التي يقوم فيها جمهوره بهذا التصرف».

طباعة