EMTC

هزَّ شباك الفجيرة في الدقيقة الـ 97

مينديز يسجل للشارقة «هدفاً بحجم بطولة»

مدافعو الفجيرة قاتلوا لوقف خطورة مهاجم الشارقة سواريز. الإمارات اليوم

فاز الشارقة على مضيفه الفجيرة بهدف دون مقابل، أمس، ضمن منافسات الأسبوع 17 لدوري الخليج العربي، ليرفع الملك رصيده إلى 43 نقطة، بينما بقي رصيد الفجيرة عند 13 نقطة.

ويدين الشارقة بالفضل إلى مهاجمه البرازيلي مينديز الذي سجل هدف الفوز في الوقت القاتل بالدقيقة 90+7، ووصفه مشجعون بأنه هدف قد يكون وراء لقب البطولة لاحقاً لكونه وسع الفارق مع العين الوصيف إلى ثماني نقاط، في وقت عبر فيه لاعبو الفجيرة والجهازين الفني والإداري عن غضبهم، اعتراضاً على صحة الهدف لكون اللاعب البرازيلي ارتكب مخالفة قبل تسجيل الهدف، في وقت لم يلجأ فيه الحكم عبدالله العاجل إلى تقنية الفيديو (فار).

وكانت أولى المحاولات الهجومية لمصلحة الفجيرة، عن طريق البرازيلي غابرييل، الذي سدد كرة من ضربة حرة مباشرة أبعدها عادل الحوسني (2)، وركز الفجيرة بهجماته على سرعة مهاجمه البرازيلي صامويل روزا من جانب الملعب، وشكل خطورة واضحة بينما ركز الشارقة على الكرات الطويلة خلف المدافعين، والتي لم تكن فاعلة قبل أن يغير أسلوبه معتمداً على الأجنحة.

ولم يحسن لاعب الشارقة البرازيلي ويلتون التعامل مع فرصة سهلة سنحت له أمام منطقة الجزاء، مسدداً الكرة برعونة (28)، وأضاع سيف راشد فرصة أسهل بتسديده الكرة بجانب القائم وهو منفرد بالمرمى (34).

وأهدر لاعب الشارقة ويلتون سواريز فرصة هدف محقق، بعد أن تسلم كرة طولية وصلته من سيف راشد، انفرد بها بالمرمى لكن براعة حارس الفجيرة عبدالله التميمي حالت دون أن تهتز شباكه (63)، ونجح حارس الفجيرة عبدالله التميمي في التصدي مرة أخرى لكرة خطرة سددها البرازيلي إيغور (73).

ونجح حارس الفجيرة في التصدي لكرة سددها إيغور من ضربة حرة مباشرة (90+1)، وأخرى من وضع أصعب (90+4) سددها البديل محمد الشحي، قبل أن يباغت مينديز دفاع الفجيرة، وينفرد بالمرمى ويسجل هدف الفوز (90+7).

طباعة