EMTC

قال إن الزعيم يعاني وجود 10 لاعبين تنتهي عقودهم في الصيف

زوران: لم أستغرب خسارة العين أمام الظفرة

المدرب الكرواتي زوران ماميتش. الإمارات اليوم

قال مدرب فريق العين السابق والمنتقل حديثاً لتدريب فريق الهلال السعودي، الكرواتي زوران ماميتش، إنه لم يستغرب الخسارة التي تلقاها فريق العين على يد الظفرة، الجمعة الماضية، ضمن الجولة الخامسة عشرة لدوري الخليج العربي لكرة القدم، كما أنه كان يتوقع استمرار هذه المعاناة في ظل وجود 10 لاعبين تنتهي عقودهم مع الفريق في فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وأكد زوران، في حديثه لبرنامج صدى الملاعب في قناة «إم بي سي»، أنه اشترط استمراره ببناء فريق قوي ينافس على البطولات وليس على المركز الرابع أو الخامس، وقال: «قلت للإدارة من الصعب أن نبني فريقاً قوياً وهنالك 10 لاعبين عقودهم تنتهي في فترة الانتقالات الصيفية، وأكدت لهم أني أريد بناء فريق لأننا لا نريد أن ينافس فريق العين على المركز الرابع أو الخامس في الدوري».

وتابع المدرب الذي حصد الثنائية «الدوري والكأس» مع فريق العين في الموسم الماضي: «كنت لاعب كرة قدم ومن بعدها أصبحت مدرباً، لذلك فأنا أعرف طريقة تفكير اللاعب حينما يدخل فترة الأشهر الستة الأخيرة من عقده، تركيز اللاعب لا يكون في الملعب وإنما في العقود الجديدة التي قد تصله، سواء من النادي أو الأندية الأخرى. أؤكد أنني غادرتُ النادي من دون أي مشاعر سلبية تجاه أي أحد هناك، ومازلت اشاهد مباريات العين، وكذلك النصر السعودي».

وأشار الكرواتي الذي عمل مع فريق العين لمدة عامين إلى وجود فرق بين العين والهلال، وقال: «هنالك فارق شاسع والهلال في القمة، وأود أن أوضح أن الأمور بالنسبة لي لم تكن تتعلق بالمال على الإطلاق، وهو لم يكن سبب انتقالي لتدريب فريق الهلال. قبل انطلاقة مشوارنا في كأس العالم للأندية قدموا لي عرضاً بالقيمة المالية نفسها، ولكن تحدثت معهم أنه يصعب بناء فريق في ظل انتهاء عقود 10 لاعبين في الصيف».

وحول لقائه لفريق العين في الجولة الأولى من دوري أبطال آسيا، يوم الخامس من شهر مارس المقبل، قال زوران: «أود التأكيد على أن انتقالي من العين لم يكن سهلاً، والسبب في أنني ذرفت الدموع هو لأنني شخص عاطفي جداً، ولم أتعامل مع هذا النادي على أنه قدّم لي عملاً وانما كعائلة، وبالتأكيد سأعمل على تحقيق الفوز في تلك المواجهة المرتقبة».

طباعة