بينات: نسعى لتحقيق أول فوز على ملعبنا

أكد مدرب النصر، الإسباني بينات سان خوسيه، أنه يتمنى أن يوفق في مباراته الآسيوية المهمة اليوم، مشيراً إلى أن المباراة لها حساباتها الخاصة والمختلفة عن المباريات السابقة، وبالتأكيد سيتعامل معها بحذر وبشكل مختلف حتى يلتحق بدوري المجموعات، وقال خلال المؤتمر الصحافي الخاص بالمباراة: «نسعى بالتأكيد إلى الفوز واسعاد الجمهور وتحقيق أول فوز في استاد آل مكتوم الجديد الخاص بنا، بعد خسارة المباراة الأخيرة في الدوري، أتوقع مباراة تكتيكية كبيرة بين الفريقين، وستكون صعبة بالتأكيد».

وأضاف: «درسنا الفريق الأوزبكي بشكل جيد مثلما نعمل في كل المباريات، والفريق الخصم يتميز بالقوة البدنية والنظام داخل الملعب بشكل مميز، وهو ما حدث في مباراة القوة العراقية الذي خاضها الفريق أخيراً، وهو فريق مكتمل، ولكن يبقى هدف فريق النصر هو الفوز والصعود إلى المرحلة المقبلة، بعض الأمور يجب عدم الإفصاح عنها ولكن بعد ثلاث مباريات تواجدت فيها في القيادة الفنية للفريق، اكثر الأشياء الإيجابية للعميد هو تعامل اللاعبين معاً، حتى البدلاء يقدمون نموذجاً جيداً في التعامل مع المباريات، أما السلبيات فأحب أن احتفظ بها مع الفريق».

وأشاد المدرب باللاعب محمود خميس، وأنه استقبل خبر مشاركته في المباراة بفرحة، حيث يتدرب اللاعب بشكل رائع ولا يتأثر بفترة إيقافه، بل على العكس تدرب بشكل جيد، وهو أمر رائع بالاعتماد على اللاعب في المباراة، مشيراً إلى أن المباراة تحتاج إلى توليفه وعمل مشترك بين اللاعبين أصحاب الخبرة واللاعبين الشباب، وهو سعيد بوجود النوعيتين في الفريق، ويملك هذه النوعية منهما.

وتابع: «سعيد جداً بمستوى اللاعبين خلال مباراة الشارقة واللعب بالنقص العددي، ومعظم اللاعبين جاهزون للمشاركة، ولكن يبقى لاعبان قد لا يستطيعان التواجد في المباراة، وسيتحدد ذلك خلال التدريب الأخير. وأحب أن احتفظ بهما ولا أعلن عن اسميهما. لاعب النصر طارق أحمد، مقاتل ولا يستحق الطرد في المباراة الأخيرة أمام الشارقة في بطولة الدوري، ويعشق قميص النصر».

نيغريدو: الحظوظ متساوية بين الفريقين

قال لاعب النصر، الإسباني نيغريدو: «نخوض مباراة صعبة على ملعبنا، وحظوظ الفريقين متساوية بواقع 50% لكل فريق، ولكن ما يميز وضعنا هو خوض المباراة على أرض النصر ووسط جمهوره، وهو أمر إيجابي في صالحنا، أتمنى ان نوفق في تحقيق الفوز والصعود إلى دوري المجموعات. اختيار الاتحاد الآسيوي لي كأفضل لاعب متواجد في هذه المرحلة بالتأكيد أمر يسعدني، ولكن لا يوجد أي لاعب يخوض مباريات بمفرده، يوجد فريق متكامل، واللاعب هو جزء من الفريق».

وأضاف: «سأسعى إلى إحراز المزيد من الأهداف مع الفريق، وبالتأكيد ذلك يجعلني سعيداً، ولكن الأكثر سعادة هو أن تساعد هذه الأهداف في صناعة الفارق وتحقيق الفوز مع الفريق، واتوقع أن تكون المباراة صعبة، وهناك 10 لاعبين يستطيعون التسجيل بخلاف نيغريدو، وسأسعى إلى العمل معاً من أجل خلق أكثر من فرصة والتسجيل في المباراة».

طباعة